Posts Tagged ‘كتابات بالعربية’

إختلافاتنا – أغنية برازيلية رائعة لشاب من أصل عربي فلسطيني – طارق هادي – Tárik Hadi

قبل أشهر، كنت أنا ومجموعة من أصدقائي نبحث عن معلومات عن الإختصاص في الولايات المتحدة. من حيث لا ندري، بدأ يساعدنا طبيب برازيلي من أصل عربي. اسم الدكتور رياض هادي (هذا رابط لحساب الدكتور على الفيسبوك). الدكتور رياض ولد في البرازيل من أم برازيلية وأب فلسطيني وهو من متزوج من طبيبة أسنان من أصل فلسطيني أيضاً. الدكتور لم يبخل علينا بأي مساعدة واصبحنا منذ ذلك الوقت  أصدقاء على الفيبسوك، نتبادل اللاياكات والكومنتات وبعض الآراء القصيرة عن هذا الموضوع أو ذاك.

الدكتور رياض هادي، أخصائي أمراض وزراعة الكلى. Dr. Riad Hadi - Nephrology and Renal Transplan Specialist   الدكتور رياض هادي، أخصائي أمراض وزراعة الكلى. Dr. Riad Hadi - Nephrology and Renal Transplan Specialist

الصور: الدكتور رياض هادي، أخصائي أمراض وزراعة الكلى.

قبل أيام، اكشتفت أن للدكتور رياض ابن اسمه طارق. عرفت ذلك بالصدفة من خلال قناة على اليوتوب يتملكها ابنه. شاهدت في قناة ابنه فيديو كليب لأغنية له باللغة البرتغالية بعنوان “اختلافاتنا”. مع أني لم أفهم أي كلمة منها، ولكني أعجبت بها. قليلة هي الأغاني الأجنبية إجمالاً، وغير الإنجليزية خاصة، التي اعجبتني خلال حياتي. لذلك، خطرت على بالي فكرة أن اكتب عن الأغنية وأن انشرها بعنوان عربي على قناتي علي اليوتوب. أولاً، لأعطي ابن الدكتور الذي ساعدني فرصة، على قدر بساطتها، لكي يصل إلى الجمهور العربي. وثانياً، وهو الأهم، لأن الأغنية بالفعل أعجبتني واستمعت لها كثير من المرات!!! بحماس من يجد فكرة جيدة وبسيطة، أرسلت رسالة فيسبوكية الدكتور رياض أقترح فيها الفكرة. أعجبت الفكرة الدكتور رياض كثيراً وأرسل لي بعض المعلومات عن ابنه وعن الأغنية.

طارق هادي مع والده،الدكتور رياض هادي، أخصائي أمراض وزراعة الكلى. Dr. Riad Hadi and his son Tarik Hadi

طارق هادي مع والده،الدكتور رياض هادي، أخصائي أمراض وزراعة الكلى

طارق يدرس حالياً إدارة الأعمال (Business Administration) في إحدى أفضل الجامعات التي تدَّرس هذا التخصص في البرازيل. قصة  طارق طارق مع الموسيقى بدأت عندما كان عمره 4 سنوات حيث قام والده حينها بإهدائه جيتاراً. ومنذ ذلك الوقت، تعلم طارق الطبلة والعزف على البيانو. يقول الدكتور رياض أنه ابنه طارق يعشق الموسيقى فهو يكتب الأغاني، ويلحنها، ويغنيها.

طارق هادي يعزف على البيانو الذي أهداه جدوده الفلسطينيون لأمه عندما كان عمرها 13 سنة

طارق هادي يعزف على البيانو الذي أهداه جدوده الفلسطينيون لأمه عندما كان عمرها 13 سنة

طارق خلال تصوير فيديو كليب آخر أغنياته

طارق خلال تصوير فيديو كليب آخر أغنياته

 

Tarik Hadi طارق هادي في أغنية إختلافاتنا

Tarik Hadi طارق هادي في أغنية إختلافاتنا

# قناة طارق هادي على اليوتوب (تحتوي على فيديو كليبات أخرى عدا الذي في الأسفل): http://www.youtube.com/user/tarikoficial

# حساب طارق  على الفيسبوك: https://www.facebook.com/tarik.hadi.7

♪ ♪ ♪       ♪ ♪ ♪       ♪ ♪ ♪

# تالياً هو الفيديو كليب لأغنية طارق هادي:

” اختلافاتنا – Our differences – Nossas Diferenças”

– كاتب الكلمات:  طارق هادي.

– الملحن: طارق هادي.

– تحضير وإخراج الفيديو كليب: تفاجأت عندما قال لي الدكتور أن  زملاء طارق في الجامعة هم من قاموا بذلك. توقعت أنهم دفعوا لمخرج أن ليقوم بإعداد هذا الفيديو الكليب.  كلفة هذا الفيديو كليب النهائية كانت حوالي 50 دولار ثمناً لمكياج الممثلات (مع  إنه بتوقع أنه ما كان ضروري :)… بس تحضروا الفيديو كليب بتعرفوا ليش).

كلمات الأغنية بالبرتغالية، مع ترجمتها بالإنجليزية والعربية:

Nossas Diferenças – Tárik Hadi Our Differences – Tarik Hadi اختلافاتنا – طارق هادي
Mesmo indo contra os princípios do seu pai Even going against the principles of your father حتى انت تخالفي مبادئ والدك
A gente prova que a diferença nos atra We prove that the difference attracts us نحن نثبت أن الأختلاف يجذبنا
Meu mundo fecha com o teu My world matches yours عالمي يطابق عالمك
E a gente se da bem And we get along well ونحن منسجمين مع بعضنا
Muita gente da o primeiro beijo no escuro Many people’s first kiss is in the dark القبلة الأولى للعديد من الناس كانت في الظلام
O nosso foi perfeito o mar, o sol, areia, tudo junto Ours was perfect: sea, sun, sand, all together قبلتنا كانت كاملة: بحر، وشمس، ورمل، كلهم مع بعض
Sempre nesse vai e vem Always on these comes and goes ولكنا كنا دائماً خطوة للأمام وخطوة للخلف
Sera que nao vai dar? Is it going to work out? هل ستنجح؟
Sera que vai rolar? Is it going to be nice? هل ستكون لطيفة؟
Sei lá… sei lá… I dont know… I dont know… أنا لا أعرف… أنا لا أعرف…

♪ ♪ ♪

(Chorus) (Chorus) (اللازمة)
Se não é pra ser If it was not meant to be إذا لم يكن من المفترض أن تكون
Então porque me ligaria toda noite, todo dia Then why would you call me every night and every day ? لماذا تتصلين معي كل ليلة وكل يوم؟
Quer mostrar, que ta bem Want to show me that you are well ? تريدين أن تريني أنك على ما يرام؟
Ô se liga eu já to na tua rotina Be aware I am a part of your routine كوني مدركة أنني جزء من روتين حياتك
Não adianta dizer, quando vê No need to say anything maybe you can notice it لا حاجة لأن تقوله أي شئ فلربما يمكنك أن تلاحظيها
O nosso caso não é caso por acaso Our flirt is not a flirt by chance غزلنا هو ليس غزل بالصدفة
Você já sabia… You know it already أنت تعرفين ذلك مسبقاً
Pode até achar que você escapa, mas a nossa história nunca acaba You may even think you will escape, but our story will never end حتى أنت تعتقدين أنك قد تهربي، ولكن قصتنا لن تنتهي أبداً

♪ ♪ ♪

Mesmo indo contra os princípios do seu pai Even going against the principles of your father حتى انت تخالفي مبادئ والدك
A gente prova que a diferença nos atra We prove that the difference attracts us نحن نثبت أن الأختلاف يجذبنا
Meu mundo fecha com o teu My world matches yours عالمي يطابق عالمك
E a gente se da bem And we get along well ونحن منسجمين مع بعضنا

♪ ♪ ♪

Muita gente da o primeiro beijo no escuro Many people’s first kiss is in the dark القبلة الأولى للعديد من الناس كانت في الظلام
O nosso foi perfeito o mar, o sol, areia, tudo junto Ours was perfect: sea, sun, sand, all together قبلتنا كانت كاملة: بحر، وشمس، ورمل، كلهم مع بعض
Sempre nesse vai e vem Always on these comes and goes ولكنا كنا دائماً خطوة للأمام وخطوة للخلف

♪ ♪ ♪

Sera que nao vai dar? Sera que vai rolar? Is it going to work out? هل ستنجح (علاقتنا)؟
Sera que vai rolar? Is it going to be nice? هل ستكون لطيفة (علاقتنا)؟
Sei la… sei la… I dont know… I dont know… أنا لا أعرف… أنا لا أعرف…

♪ ♪ ♪

(Chorus) (Chorus) (اللازمة)
Se não é pra ser If it was not meant to be إذا لم يكن من المفترض أن تكون
Então porque me ligaria toda noite, todo dia Then why would you call me every night and every day ? لماذا تتصلين معي كل ليلة وكل يوم؟
Quer mostrar, que ta bem Want to show me that you are well ? تريدين أن تريني أنك على ما يرام؟
Ô se liga eu já to na tua rotina Be aware I am a part of your routine كوني مدركة أنني جزء من روتين حياتك
Não adianta dizer, quando vê No need to say anything maybe you can notice it لا حاجة لأن تقوله أي شئ فلربما يمكنك أن تلاحظيها
O nosso caso não é caso por acaso Our flirt is not a flirt by chance غزلنا هو ليس غزل بالصدفة
Você já sabia… You know it already أنت تعرفين ذلك مسبقاً
Pode até achar que você escapa, mas a nossa história nunca acaba You may even think you will escape, but our story will never end حتى أنت تعتقدين أنك قد تهربي، ولكن قصتنا لن تنتهي أبداً

♪ ♪ ♪

Assim… o caso é sério ela se perde pra mim So the case is serious … You are in love with me لذلك فالوضع جاد… أنت واقعة في حبي
E a nossa noite vai chegando ao fim Our evening draws to a close مساءنا يقترب من أن ينتهي
E tudo que eu falo nao tem jeito, você ve defeito There is no way, everything I say you see flaws إنه غير منطقي، أن كل شئ أقوله تريه خاطئاً
Da uma chance e diz que eu Give us a chance and say أعطنا فرصة وقولي
Diz que eu sou o cara que você mereceu That I am the guy that you have always deserved أنني الشاب الذي لطالما استحقيتيه
E se eu me apaixonei o problema é meu If I fell in love with you, that is my problem too إذا وقعت في حبك، فهذه مشكلتي أيضاً
Garota o que é que foi que aconteceu? Hey girl ! What has happened? أيتها الفتاة! ماذا حدث؟
Onde é que você se escondeu…? Where is your whereabouts? “ اين اختفيت؟

♪ ♪ ♪

(Chorus) (Chorus) (اللازمة)
Se não é pra ser If it was not meant to be إذا لم يكن من المفترض أن تكون
Então porque me ligaria toda noite, todo dia Then why would you call me every night and every day ? لماذا تتصلين معي كل ليلة وكل يوم؟
Quer mostrar, que ta bem Want to show me that you are well ? تريدين أن تريني أنك على ما يرام؟
Ô se liga eu já to na tua rotina Be aware I am a part of your routine كوني مدركة أنني جزء من روتين حياتك
Não adianta dizer, quando vê No need to say anything maybe you can notice it لا حاجة لأن تقوله أي شئ فلربما يمكنك أن تلاحظيها
O nosso caso não é caso por acaso Our flirt is not a flirt by chance غزلنا هو ليس غزل بالصدفة
Você já sabia… You know it already أنت تعرفين ذلك مسبقاً
Pode até achar que você escapa, mas a nossa história nunca acaba You may even think you will escape, but our story will never end حتى أنت تعتقدين أنك قد تهربي، ولكن قصتنا لن تنتهي أبداً

تحديث 15.04.2014:

كشكر لي، غنى طارق الأغنية وأرسلها لي والده على الواتساب كإهداء خاص لي (أنا جامممميييللل):

[su_youtube url=”http://www.youtube.com/wahttp://www.youtube.com/watch?v=CbkrRUodszYtch?v=CbkrRUodszY” width=”400″ height=”300″]

مشكلة المقولات التي تملأ الفيسبوك، أنه لا يمكن الإعتماد عليها – ابن سينا- 1940-2012

«مشكلة المقولات التي تملأ الفيسبوك، أنه لا يمكن الإعتماد عليها» ابن سينا (1940-2012)

«مشكلة المقولات التي تملأ الفيسبوك، أنه لا يمكن الإعتماد عليها» ابن سينا (1940-2012)

بشاعة الإعتداء دفعت نقابة الأطباء إلى التحرك أخيراً بشكل جدي رداً على الإعتداء على الدكتور إيهاب أبو سعدة: بيان هام لنقابة الأطباء

حادثة الاعتداء التي تعرّض لها أخصائي جراحة المسالك الدكتور إيهاب أبو سعدة عمان الأردن

حادثة الاعتداء التي تعرّض لها أخصائي جراحة المسالك الدكتور إيهاب أبو سعدة عمان الأردن

الطبيب – قبل التخرج وبعده – إعتداء جديد على طبيب في عمان – A doctor in Jordan – Before and after graduation

هذا هي قرارات نقابات الأطباء رداً على الإعتداء. الخبر منقول عن موقع نقابة الأطباء الأردنية:

عقد مجلس نقابة الاطباء الاردنية اجتماعاً له مساء الاثنين العاشر من شهر اذار عام 2014 برئاسة د.هاشم ابو حسان نقيب الاطباء وبحضور رئيس وعدد من اعضاء اللجنة المصغرة لاطباء وزارة الصحة وناقش المجلس الاعتداءات المتكررة على الاطباء في القطاعين العام والخاص، وبعد نقاش مستفيض وتحليل منهجي عميق وجد المجلس ان هذه الظاهرة المقلقة لا يمكن ان تستمر ولا يمكن السكوت عليها، وان كرامة الطبيب وامنه الوظيفي خط احمر لا يمكن القبول وتحت اي مسمى بتجاوزه، ودرس المجلس الخطوات العملية الواجب اتخاذها لحماية الاطباء ورفض التغول عليهم خاصة ان مهنة الطب هي الاقدس بين كافة المهن وان اطباؤنا في الاردن الذين نعتز بهم وباخلاقياتهم المهنية ومستواهم الفني والعلمي المتميز وقدراتهم التي اثبتوها حقيقة فنحن نشد على ايديهم ونقف معا وجميعا في خدمة المريض والوطن وقد اتخذ المجلس القرارات التالية :

1- اعلان وقفة احتجاجية على هذه الاعتداءات في القطاعين العام والخاص وذلك اعتباراً من الساعة الحادية عشرة وحتى الساعة الواحدة ظهراً من يوم الاثنين 17/3/2014 وتحت عنوان الاعتداء على الطبيب لا يمكن القبول به (لا للاعتداء على الطبيب) على ان يتم معالجة الحالات الطارئة والاسعافية واقسام العناية المركزة وكل من لا تتحمل حالته الصحية الانتظار وتكون هذه الوقفة بمثابة خطوة اولى في اطار خطوات تصعيدية اخرى سيعلنها المجلس في حينه ان لم تتوقف هذه الظاهرة وان لم تتخذ الخطوات العملية ومن كل الجهات المعنية لوقفها.

2- مجلس نقابة الاطباء واللجنة المصغرة لاطباء وزارة الصحة ولجنة اطباء القطاع الخاص يهيبون بالزملاء الاطباء التقيد التام بهذه الوقفة واية خطوات اخرى تصعيدية يتخذها المجلس لحماية الطبيب والحفاظ على كرامته.

3- قرر المجلس مخاطبة الجهات المعنية كافة لتحمل مسؤولياتها الكاملة وكل حسب اختصاصه للقضاء على هذه الظاهرة الغريبة على مجتمعنا الاصيل والجهات المعنية هي دولة رئيس الوزراء ووزارة الصحة والعدل والاعلام الوطني ومجلسي النواب والاعيان ووزارة الداخلية- مديرية الامن العام وتؤكد النقابة على ضرورة اعادة التعميم على مرتبات الامن العام كافة لاعتبار الاعتداء على الطبيب اعتداءاً على موظف رسمي اثناء اداءه لواجبه الرسمي وليس مشاجرة ولن تقبل النقابة وبأي حال من الاحوال ان يتحول الاعتداء على الطبيب صاحب الرسالة الانسانية والمتواجد لاداء رسالته الى قضية مشاجرة!.

4- مجلس نقابة الاطباء يتابع وبقوة تعديل القانون لمنع توقيف الطبيب قبل صدور قرار قطعي من القضاء بثبوت الخطأ المهني ويتساءل من سيعيد للطبيب حقوقه وكرامته عندما تثبت البراءة بعد التوقيف وهذا الامر يقف في سلم اولويات مجلس النقابة ولا تراجع عن هذا المطلب العادل والمحق.

5- قرر المجلس مخاطبة جميع المستشفيات العامة والخاصة وجمعيتي المستشفيات الخاصة والاردنية لانجاح هذه الوقفة الاحتجاجية وكذلك مخاطبة اللجان الفرعية للنقابة وجمعيات الاختصاص المنبثقة عن النقابة لمتابعة هذه الوقفة والاشراف عليها ومن خلال مجلس النقابة.

وختاماً يؤكد المجلس ان نقابة الاطباء وهي تؤكد حرصها على صحة المواطن وراحته لترجو من كل ابناء شعبنا المعطاء والاصيل الوقوف مع الطبيب ولفظ كل من يعتدي عليه، وتهيب كذلك بكل وسائل الاعلام العمل على اظهار الوجه الانساني الناصع للطبيب الاردني والذي صنع بتعبه وجهده المعجزة الطبية الاردنية والذي جعلت من الاردن مقصدا للمرضى القادمين للعلاج من خارج الاردن.

مجلس نقابة الاطباء الاردنية

المصدر :”بيانين هامين من مجلس النقابة”، موقع نقابة الأطباء الأردنية، http://www.jma.org.jo/ShowNewsAr.aspx?NewsId=329، تاريخ المشاهدة 11/3/2014

If you found something useful, please like and share the Blog of Moa’bite on facebook

Click here to visit the Blog of Moa'bite Page on Facebook: www.facebook.com/AManFromMoab

*** If you found something useful in my blog, please like and share the Blog’s page on facebook ***

*** إذا وجدتم شيئاً مفيداً في مدونتي، الرجاء عمل لايك وشير لصفحة المدونة على الفيسبوك***

*** Wenn Sie etwas nützlich in meinem Blog gefunden haben, bitte gefallen und teilen Sie es auf Facebook ***

www.facebook.com/AManFromMoab

Thanks شكراً Danke

من أفضل: الأطباء خريجو الأردن أم الخارج؟

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة، حفل القسم الطبي، قصر الثقافة، 2013

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة، حفل القسم الطبي، قصر الثقافة، 2013

يتهكم البعض على الأطباء الحاصلين على شهاداتهم من دول أوروبا الشرقية. “بتلاقيه راح اشترى شهادته وهسه جاي يعالج فينا” هذا تعليق سمعته مرة من مريض غاضب على الدور في الكرك

بالإضافة إلى ذلك، بعض من الأساتذة الذين درسوني في كلية الطب، كان ينحرجون عندما يذكروا أنهم خريجوا دول أوروبا الشرقية. في العادة، بتيع هذه المعلومة جملة تبدأ بـ”بس”. الجملة التي كان يقولها بعضهم بعد ذكر أين درسوا: “بس أنا درست بعثة”… “بس أنا الماجستير والدكتوراة أميركا”… “بس أنا على زمني الوضع ما كان زي هسا”.  لا أنسى أحد الدكاترة الذين درسوني في أثناء المرحلة الأساسية في كلية الطب. كان الدكتورحاصلاً على شهادة الماجستير ووالدكتور من بريطانيا أو أميركا. في أثناء المحاضرة، سأله أحد الطلاب أين درس. ومباشرة، وبكل إفتخار، أجاب أن الماجستير من جامعة كذا في بريطانيا أو أميركا والدكتوراة من جامعة كذا في بريطانيا أو أميركا. ولكن الطالب أراد أن يعرف عن البكالوريوس فعاد وسأله بالتحديد عن البكالوريوس. الدكتور استخدم الأسلوب الشائع والمكشوف غالباً عند عدم الرغبة في الإجابة عن سؤال معين. بدأ الدكتور بالحديث عن جامعته أثناء الدكتوراة وكيف أنها من أحسن الجامعات وكيف وكيف. ولكن هذه الحيلة لم تنطلي على الطالب، وفي إصرار شديد يومها، عاد الطالب وذكّر الدكتور بسؤاله وأنه يسأل تحديداُ عن البكالوريوس. تفاجأت يومها من الدكتور إذا صمت لفترة وكأنما يحسب نتيجة ما سيقوله وهل يجب أن يقول الحقيقة أم لا. بعد فترة صمت قال الدكتور أنه خريج روسيا. لماذا كل هذا الحرج؟

مثال آخر هو دكتور أخر تخرج من إجدى دول أوروبا الشرقية وهنا حصل على البورد الأردني من مستشفى جامعي. كنت أعرف هذه المعلومة وقلت لصديق لي خريج من نفس الدولة أن يذهب إلى هذا الدكتور ويتعلم منه وذلك لأنه من أحسن الدكاترة الذين درسوني وهو وصديقي خريجا نفس الدولة ودرسا بنفس اللغة. ولمفاجئتي الكبرى، يقول لي صديقي أن الدكتور نفى أنه قد تخرج من خارج الأردن وأنه لم يحصل فقط على الإختصاص من المستشفى الجامعي س في الأردن، بل أنه كان قد حصل على البكالوريوس أيضاً من نفس الكلية. صديقي لم يصدق الدكتور بالطبع وذلك لأنني عدت وأكدت المعلومة ولأن صديقي سمع نفس الجملة من أشخاص آخرين. بالنهاية، ذهب إلى رئيس القسم وسأله عن هذا الدكتور. النتيجة؟ الدكتور ليس خريج الأردن كما أدعى! لماذا قام الدكتور بعمل ذلك؟ وعلى ماذا تدل هذه قصة؟

أتوقع أنه عند تقييم موضوع من الأطباء أفضل، سنرى أن معظم الذين يدرسون خارج الأردن، هم في بعض الجوانب وعند دراستهم في بعض الجامعات وبعض الدول مظلومون لانهم:

#  درسوا الطب في أغلب الدول بلغة غير اللغة الإنجليزية: وبالتالي، فإنهم يضيعون وقت كثير على تعلم هذه اللغة الجديدة. ولكن المصيبة الحقيقية هي أنهم عندما يعودون إلى الأردن، فأنم يعانون لأنهم يضطرون من أجل أن يعيدوا دراسة معظم ما درسوه باللغة الإنجليزية. واللغة التي تعلموها لن تفيدهم على الأغلب لأن السواد الأعظم من دراسة الطب هو باللغة الإنجليزية. سواء في الإختصاص أو فيما بعد عند حضور المؤتمرات ومتابعة الأبحاث والكتب الطبية الحديثة.

#  ظلموا في أنهم اضطروا لأنه يدرسوا في جامعات هي بعض الأحيان أضعف كثيرا من جامعاتنا: وهذا ليس خيار بيدهم. فهل توفر مقعد في جامعة أفضل في الأردن وتركوه؟

# لم يكونوا على “بعد رمية حجر” من أهلهم: إن البعض لا يدرس بشكل جيد كما لو كان بالقرب من أهله يراقبون كم ساعة يتفرج على التلفاز ولأي ساعة يبقى متأخراً بالليل ومع من يتكلم على الهاتف. أيضاً، أعتقد أن الأهل يوفرون على أبناءهم وقت كثير في حال سكنوا معهم. أو حتى لو سكن الطالب في مكان بعيد عن أهله. مثلاُ، في دفعتي في كلية طب جامعة مؤتة، كان عدد كبير من الطلاب من سكان خارج محافظة الكرك يقومون بإحضار طعام الأسبوع كامل معهم من بيوتهم.

# الصدمة “الثقافية” التي يتعرض لها البعض نتيجة لعدم قدرة الطلاب على التعامل مع عادات وتقاليد بعض المجتمعات. الأمر الذي يجعل بعض الطلاب يعملون أي شئ إلا الدراسة.

# يدرسون في جامعات يمكن فيها دفع المال ورشوة المدرسين من أجل النجاح في المواد: سألت في أحد المرات أحد المقيمين خريجي أحد دول أوروبا الشرقية عن حقيقة الرشوات لبعض الأطباء. قال لي المقيم أن من يدفع هم بعض الطلبة الذين لا يريدون الدراسة. وأنا أساتذتهم في كلية الطب لم يكونا يشجعوا ذلك. وليثبت هذه النقطة، قال لي عن تجربة حدثت معه وكان يبدوا عليه الإنبهار من الأستاذ الجامعي الذي حصلت له هذه التجربة معه.  فهو كان قد إستصعب النجاح في أحد المواد التي يدرسها هذا الأستاذ. فذهب إليه ليدفع له حتى ينجحه فيها. فقال له أستاذه الخائف على مصلحة طلابه: “أنا لن أخذ منك نقوداً مثل الطلاب غير الجيديين. أنت طالب جيد ويمكنك أن تنجح. فقط إذهب وأدرس!”. يا سلام! المصيبة لا تتوقف أن بعض الطلبة سيعتمد على شراء النجاح في المواد الصعبة. المشكلة هو الجو العام الذي سيسود من حيث غياب التنافس على الدراسة والإعتماد على المال. قال لي أحدهم يصف حال بعض الجامعات التي لا تهتم إذا ما كان الطلاب يدرسون أو لا: “هم مبدأهم أن الشهادة للجميع… والعلم لمن أراد!”

# لدى بعضهم معدلات في التوجيهي منخفضة جداً: ولذلك فهم يحتاجون إلى وقت أكبرليصلوا لمستوى نسبة كبيرة من يقبلوا في الجامعات الأردنية والذين هم في الأغلب أعلى 200 أو 300 أو، لا أدري كم، طالباً وطالبة معدلا على مستوى المملكة في التوجيهي. ولكي لا يسئ فهمني أي شخص في هذه النقطة تحديداً،  أنا لا أنسى أن من حصل على معدل عالي جداً، قد يكون قد حصل عليه لأنه غش. أو أن من حصل على معدل منخفض حصل عليه لأنه توتر أيام الإمتحانات أو مر بمشكلة ولم يدرس كفاية في سنة التوجيهي أو درسه معلمون غير جيدون أو لم يمتلك المال لأن يعين أستاذ خصوصي أو حصل على علامة منخفضة جدا في مادة علمية كاللغة العربية أو الثقافة العامة. فأنا من الذين يؤمنون أن معدل التوجيهي هو مؤشر وليس مقياس.

بناء على ما سبق، أنا أعتقد أن الأسباب أعلاه هي من أهم الأسباب التي تدعم التوسع في إنشاء كليات الطب في الأردن. على الرغم من وجود أصوات عديدة تحذر من عقبات هذا التوسع على المدى البعيد. يمكنك أن تقرأ هذه المقالة التي تتحدث عن تحذيرات ثلاثة أشخاص مهمين في الأردن بخصوص موضوع فتح كليات طب جديدة: افتتاح كليات طب جديدة في الأردن والهدف سد عجز الجامعات المالي على حساب جودة خريجي الطب في الأردن؟ مقالة مهمة لهاني البدري)

ما هي وجهة نظرك عن الموضوع؟ هل هناك نقطة لم أنتبه لها؟ هل تعتبر أن خريجي الأردن أفضل من خريجي باقي دول العالم الثالث والثاني التي يتخرج منه معظم الأطباء الأردنين؟

افتتاح كليات طب جديدة في الأردن والهدف سد عجز الجامعات المالي على حساب جودة خريجي الطب في الأردن؟ مقالة مهمة لهاني البدري

نشر موقع عمون الإخباري بتاريخ 6-3-2014 مقالة مهمة للكاتب هاني البدري  بعنوان: “التعليم الطبي في الأردن”. في المقالة، يحاول الكاتب والمذيع المشهور، ضمن عدة نقاط، مناقشة أسباب افتتاح كليات طب جديدة في الأردن وعواقب ذلك. حيث استقبلت جامعة اليرموك أول دفعة طب هذا العام وأتوقع أن الجامعة الملكية الطبية على طريق المطار ستبدأ التدريس العام المقبل.

لم أعرف من هو هاني البدري ولم أتعرف عليه عندما رأيت صورته تحت المقالة في موقع عمون. توقعت أنها أول مرة أعرف عن شخص بهذا الاسم. ولكن بعد ان رأيت صوره قديمة له تذكرت أنني كنت كطفل أراه على التلفزيون الأردني.

من هو الكاتب هاني البدري؟

هاني البدريهاني البدري // إعلامي أردني ومذيع أخباري ومحاور تلفزيوني معروف من مواليد 1966 حاصل على شهادة البكالوريوس في الاعلام من جامعة اليرموك ودرجة الدبلوم في الشؤون الدولية من جامعة جورج واشنطن الأمريكية كما حصل على درجة الماجستير من جامعة الشرق الأوسط في الاعلام الجماهيري عن اطروحته (خطابات الرئيس الأمريكي اوباما للامة العربية والإسلامية في الاعلام العربي),عمل دبلوماسيا (مستشارا اعلاميا) في السفارة الأردنية بواشنطن قبل أن يلتحق بالعمل في الديوان الملكي ثم في التلفزيون الأردني حيث عمل في دائرة الأخبار رئيسا للتحرير ومذيعا قبل أن يصبح في عام 2000 مديرا لدائرة الأخبار ومن ثم مديرا للقناة الأولى في التلفزيون وخلال فترات متعاقبة كان مديرا إقليميا ومنتجا تنفيذيا لشبكة سي ان ان الأخبارية الأمريكية في الأردن ,من أشهر برامجه التلفزيونية (ستون دقيقة)…

مصدر المعلومات: مقالة ويكيبيديا بعنوان هاني البدري.
مصدر الصورة: فيديو يوتوب بعنوان هاني البدري.

اقتبس الجزء الأهم من مقالة الأستاذ هاني البدري حسب رأيي:

المهم أن هؤلاء الخريجين الجدد الذين سيمرون عبر بوابة الكليات الطبية الجديدة في الجامعات الأردنية سيؤثرون بأمية جديدة وبعدم مقدرة وغياب كامل للتدريب، على القطاع الطبي الأردني الذي ما يزال أكثر القطاعات التي حققت نجاحات على مستوى الأردن، وأسهمت بشكل كبير في تطوير السياحة العلاجية الأردنية على مستوى العالم.
أخرِجوا الطب من خططكم وسعيكم الحثيث نحو تسديد ديون جامعاتكم وسد عجزها مع غياب كامل لبحثها العلمي.. فأرقام الديون والعجز في الجامعات الرسمية التي تجاوزت ثلاثمائة مليون دينار تدق ناقوس الخطر من جديد حول واقع جامعاتنا وبالتالي حقيقة انحدار مخرجاتها ومنتجها الأكاديمي.

المصدر: موقع عمون الإخباري.

المقالة جميلة والموضوع خطير ويجب الوقوف على ما سيترتب على زيادة عدد طلبة الطب الذين يدرسون في الأردن. نظرية رغبة الجامعات في سد عجزها عن طريق فتح كليات طب نظرية جميلة. وذلك لأن رسوم ساعة الطب لا تقل عن 150 دينار للساعة على النظام الموازي للطالب الأردني. وأتوقع أنها يمكن أن تصل إلى أكثل من 300 دولار للساعة للطالب الأجنبي (على أقل تقدير).  ولكن على المدى البعيد، كما يتوقع الكاتب، وكما أتفق معه، فإن مستوى التعليم والتدريب الطبي في الأردن قد ينخفض وذلك لعدم توفر التدريب الكافي لهؤلاء الخريجين.

أنا أتفق مع الكاتب في أن الطب مصدر دخل عالي… أو ثروة… للجامعات الأردنية. وأنا مع الكاتب أنه هناك إحتمال أن ينخقض مستوى الخريجين الأردنين على المدى البعيد. ولكن هناك جهة أخرى قد يكون الكاتب الجزيل الإحترام لم ينتبه لها أود أن ألفت إنتباهه لها.

وأنا أقرأ مقالة الأستاذ هاني بدري، ضحكت.  ضحكت لأن المقالة ذكرتني جزئيا بمقالة للدكتور عميش عميش سنة 2006. أنا أتذكر التاريخ بشكل أكيد وذلك لأني قرأتها في جريدة الرأي عندما كنت في الفصل الثاني من التوجيهي. الدكتور عميش في مقالته ركز على موضوع عدم توفر تدريب كافي للأطباء وأعتقد أنه تحدث على تأثيرات ذلك على المدى البعيد مثلما تحدث هاني البدري. أيامها عندما قرأت المقال، كنت أحلم أن أدخل في كلية الطب. ولكن كنت خائفاً أنني لن أستطيع أن أحصل على معدل عالي لدخوله. ولكن كنت خائفاً في نفس الوقت من السفر خارج الأردن لدراسة الطب. لماذا لا أدرس الطب داخل الأردن؟ ما المشكلة إن فتحوا كلية طب جديدة في الأردن؟

الآن بعد بحثي في جوجل، تبين أن جريدة الرأي تقوم بأرشفة رائعة لمقالتها. وجدت المقالة مباشرة بعد أن بحثت في جوجل عن (د. عميش يوسف عميش أرشيف مقالات الطب في الأردن كليات طب). المقالة كانت بتاريخ 20-1-2006 وعنوانها كان: “هل الأردن بحاجة إلى خمس كليات طب”. اقتطف الجزء الأهم من المقالة:

… أما إنعكاس هذه المعلومات علينا فهو شيء واحد أي أنه إذا زاد عدد كليات الطب دون تخطيط مسبق وجيد ودون وجود إمكانات وكوادر ممتازة فالمؤكد تدني مستوى التعليم بالإضافة إلى زيادة البطالة بين أطبائنا والهجرة لدول الخليج. وزير الصحة أعانه الله اضطر إلى توظيف أطباء من الخارج خاصة من العراق لسد النقص الحاصل لدينا. إن إيجاد الحوافز الكافية لجذب أطبائنا هو الحل. إن التصريح بالسماح لإقامة كليات طب جديدة، وقد بدئ فعلا بإنشاء كلية الطب الرابعة حيث رصدت الجامعة الهاشمية مبلغ 10 ملايين دينار للبنية التحتية للبدء بالتدريس عام 2007 أمر فيه خطورة، والخامسة التي أعلـن عنهـا ستكون من خلال وزارة الصحة وبالتعاون مع القطاع الخاص في مستشفى الأمير حمزة هو أيضا مشروع يجب التروي في أمره. ولا أدري فيقال أنه ستكون هناك كلية طب سادسة في جامعة العلوم التطبيقية
…. بإعتقادي لسنا بحاجة إلى أكثر من ثلاث كليات جيدة للطب، …. كما أننا لا بد أن نعمل على عدم زيادة عدد الطلاب للمحافظة على المستوى العلمي والتدريبي…

المصدر: جريدة الرأي.

يومها، فتحت إيميلي وبعثت بكل ثقة إيميل إلى الدكتور عميش عميش الذي كان إيمله مكتوباً في أسفل المقالة (oumeishdermatol@hotmail.com).  أعتقد أن ردي على الدكتور عميش في ذلك الوقت يمكن أن يجاوب على تخوفات الأستاذ هاني البدري المنطقية أعلاه.

شكرت في إيميلي الدكتور عميش على مقالته وكتبت له كيف أنني أرغب بدراسة الطب ولا أرغب أن أبتعد عن أهلي. واعتقد أني سألته إذا كان يحب أن يرى ابن له يتغرب بدلاُ من يدرس في الأردن قريب منه. ثم أتذكر بشكل جيد أني استخدمت تعبير أن يكون الطالب على بعد “رمية حجر” من أهله. ثم كتبت عن ناحية أخرى غير الناحية النفسية والعاطفية على حساب “نوعية الخريجين”. أتذكر بشكل جيد أكثر أنني كتبت للدكتور عميش أن الطلاب عندما يدرسون الطب في الأردن، فإنهم سيساهمون في عدم ضياع عملة صعبة خارج الأردن. وأخيراً، وهو الأهم، كتبت للدكتور عميش النقطة الجوهرية هي أنني لا أتوقع أنها مهما ساءت حالة خريجي كليات الطب في الأردن، فإنها لن تكون أسواء من بعض الخريجين من دول أخرى.

بعثت الإيمل ولم أتلق أي رد. مش قد المقام ينرد علي يوميتها؟ لا أعرف ما سبب عدم الرد ويجب على الإنسان أن لا يفترض سوء النية. على أية حال. اليوم، بعد سبعة سنوات وشهر و18 يوم من تاريخ بعثي للإيميل إلى الدكتور عميش، أنا طبيب وتخرجت بكل فخر من جامعة مؤتة في الكرك. نعم، واجهنا صعوبات في جامعة مؤتة من حيث أن نسبة عدد الطلبة في الدفعة إلى عدد المرضى كان عالياً.  وأن بعض غرف المستشفيات لم تكن تتسعنا لعد توفر مستشفى تعليمي لنا (خصوصا قبل توسعة متسشفىي الأمير على وقبل وأثناء التوسعة الحالية لمستشفى الكرك الحكومي). وواجهنا صعوبات في عدم توفر كادر تعليمي مؤهل في بعض التخصصات. في مقابلة للدكتور مهند مبيضين مع الدكتورة نجوى خوري في جريدة الغد منشورة بتاريخ 22-10-2010، تتحدث الأستاذة الدكتورة نجوى خوري ، أحد أشهروأقدم طبيبات الأطفال في الأردن، والغنية عن التعريف أصلا، عن أحد خللين أصابا الطب في الأردن:

الأستاة الدكتورة نجوى خوري - هذا الصورة من مقابلة لها على التلفزيون الأردني - ثقة كبيرة تعكس مؤهلات أكبر... أكبر كتير

الأستاة الدكتورة نجوى خوري – هذا الصورة من مقابلة لها على التلفزيون الأردني – ثقة كبيرة تعكس مؤهلات أكبر… أكبر كتير

الخلل الثاني، الذي ضرب نوعية الطب، زيادة الأعداد المقبولة في الجامعات، ومع أن الهدف كان نبيلا لتحسين العناية بالمرضى ـ لكن قرارات زيادة عدد الطلبة المقبولين من دون التوسع في الإمكانات أضافت عبئاً على الأساتذة، وقللت فرص التدريب الجيد … يتصل بذلك سبب جوهري آخر، وهو فتح كليات طب في جامعات حكومية غير الجامعة الأردنية وجامعة العلوم والتكنولوجيا من دون وجود مستشفى جامعي، وهو أمر خطير، على الأقل يجب أن يكون لدى الجامعة مستشفى جامعي…. وجود عدد كبير من طلبة الطب في الجامعات التي فتحت كليات طبية حديثا، يعاني من خلل النسبة المقبولة بين عدد الطلبة والأساتذة سينعكس ذلك سلبياً على المدى البعيد، سيقل عدد المبدعين، وبعد عشر سنوات سيوجد حفظة دروس طبية؛ لأنه سيكون في المحاضرة بين مائة ومائتي طالب.

مصدر المقالة:  المقالة في جريدة الغد لا تعمل، وجدتها في موقع للجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة.
مصدر الصورة: فيديو على قناة التلفزيون الأردني على اليوتوب بعنوان: يوم جديد – لقاء الدكتورة نجوى خوري مع سمر غرايبة

  ولكن مهما كان، فعندما أنظر إلى زملائي وأقارنهم بمعظم بخريجي دول أخرى، أجد أنه على الرغم من كل هذه السلبيات فمستوى معظم خريجي الأردن أفضل أو مساوي لمستوى معظم باقي الخريجين من خارج الأردن (هل أنا أقلل من قيمة الخريجين من خارج الأردن؟  تحدثت عن هذه الموضوع في هذه المقالة المنفصلة)

هذه هي فكرتي… ليبقى أبناءنا عندنا… لتبقى نقودنا عندنا… لنرحم أبناءنا وليتعلموا الطب باللغة الإنجليزية بدلا من أن يضيعوا وقت طويل وهم يتعلموا لغة جديدة لن يتسخدموها مجددا عندما يعودوا إلى الأردن… والنقطة الجوهرية، مهما انخفض مستوى الخريجين، أنا أتوقع أنه لن يكون ذلك أسوأ من أن يكون نفس الطلاب قد درسوا في الخارج!

في النهاية، مقالة الأستاذ هاني البدري مهمة جدا ويجب الإهتمام بالخطر الحقيقي الذي يتحدث عنه. ومقالة الدكتور عميش عميش تذكر نقاط جوهرية من أجل المحافظة على مستوى خريجينا. والدكتور نجوى خوري تنبأت ببعض ما حصل معي. وأتمنى أن تأخذ تحذيرات وتوصيات هؤلاء الأشخاص الخبيرين على محمل الجد حتى نحافظ على مستوى خريجينا… ولكن في نفس الوقت… أن لا نجبر أبناءنا أن يتغربوا ويعانوا من كل الأمور السلبية التي ذكرتها…

معاملة البورد الألماني = معاملة البورد الأردني = معاملة البورد العربي في إمارتي دبي وأبو ظبي – German Board v.s. Jordanian and Arab Boards

هل البورد الألماني يشكل أي أفضلّية في الخليج على البورد الأردني أو البورد العربي ؟

كان هذا السؤال هو موضوع نقاش تم في واحدة من أفضل المجموعات العربية  على الفيسبوك  المهتمة بالإختصاص في ألمانيا: مجموعة الدكتور فراس عبيدات (مقابلات الإختصاص في ألمانيا). بدأ النقاش في 28/01/2014 وما زلت أرى تعليقات جديدة على الموضوع آخرها اليوم. عندما قرأت الموضوع، لم أتفاجأ كثيراً بالآراء السلبية عن الإختصاص في ألمانيا، وذلك لأنه هذا أمر شائع في الجروبات وخصوصاً من الأطباء الذين لم يحالفهم الحظ في ألمانيا. ولكن الأهم من ذلك أن كل هذه الآراء تنشر بشكل شبه دائم بدون أي مراجع. بخصوص السؤال أعلاه، هذا رأي سلبي عن الإختصاص في ألمانيا يبدو أن صاحب التعليق قد نقله من مكان ما:

لو سمحتم يا دكاترة انا قرأت الكلام ده ولا ادرى مدى صحته ارجو من حضراتكم التوضيح هل صح أم غلط و ما هو التقيم الفعلى لشهادة الفاخ فى العالم ومصر ودول الخليج ارجو الرد والتوضيح ولكم جزيل الشكر:

الفاخ كشهادة قيمتها ضعيفة حتي في المانيا . عنى حصولك عليها طبقا للنظام الالماني انك كده اصبحت امن علي المريض ومؤهل لاستكمال تدريبك اللي بالاساس بيتم في الفترة اللي بعد الفاخ وحتى الوصول الي اوبر ارتز Oberarzt .

الفترة دي بتبقي علي الاقل سنتين وقد تصل الي خمس سنوات من التدر هي التعليم الحقيقي ، يستثني من ذلك تخصصات زى التخدير اللي نظرا لقلة العاملين به والشغل الكتير فحت فالناس بتعلمك شوية بقدر تسيير الشغل فبتلاقي نفسك خصوصا لو ف مستشفى كبير نسبيا او متوسط متعلم لك حاجة وواقف ع رجلك شوية ، بس برضوا هيبقي ناقصك كتير ف الاغلب، تخصصات اخرى زى النسا والجراحات انت اصلا ممكن ماتشوفش العمليات ف الخمس سنين الا اخر سنة او اتنين وهتبقي بتساعد مش بتمد ايدك ، الباطنات مش مسموح لك تعمل حاجة مع نفسك غير لما تبقي فاخ .

النقطة التانية الفوارق الكبيرة بين المستشفيات ، مستشفى ف قرية وللا مدينة عدد سكانها لا يتخطى عشرين الف ، بالتاكيد مستوى الطبيب والنيابة فيها مش هيبقي زى مستوى مستشفى كبير ف مدينة رئيسية ، والبرنامج التدريبي هيبقي مختلف جدا، ف الاولي الاغلب ان الشغل اللي بيقوم به الاوبر ارتز وانت بتعمل اعمال ورقية وتتابع المرضي بالاساس ، ف المستشفيات الاكبر اللي هتشتغل فيها غالبا لما تقدم هنا شوية او بعد ماتبقي فاخ الشغل الكتير هيدى لك فرصة اكبر تمد ايدك.

م الاخر البرنامج التعليمي هنا ينتهي انك تبقي Oberarzt مش بحصولك ع الفاخ ، ويمتد مابين سبع الي عشر سنين مش اربع خمس سنين تضرب فيهم الفاخ وتجرى.. 
اى دولة هلاقيها بتعادل الفاخ كشهادة بالBritish Fellowship or American Board or even Arabian board تبقي بلد خرفان مش فاهمين حاجة وموهومين بالنسر الالماني اللي ع الختم بس
المصدر: بوست في مجموعة الدكتور فراس عبيدات لعضو تحت اسم Ahmed Shams.

يفترض بأي شخص أن يتأكد من أي كلام يسمعه من مراجع أو مصادر رسمية. ولذلك، أعجبني تعليق من أحد أعضاء المجموعة (Mohammed Alaqad) حيث قام بوضع روابط إلى الهيئات الصحية الرسمية في إمارتي دبي وأبو ظبي. تظهر هذه الروابط تقييم هذه الهيئات للبورد الألماني مقارنة مع البوردات العالمية الأخرى. وبالواقع، تفاجأت لا بل انصدمت  بما قرأته حيت تبين أنه:
(1) في إمارة دبي الحاصلون على البورد الألماني هم مساوون من حيث شي يسمى التأهيل للحاصلين على البورد العربي أوالبورد الأردني.
(2) في إمارة أبو ظبي الحاصلون على البورد الألماني بعد فترة تدريب في مستشفى غير جامعي هم مساوون في درجة التأهيل للحاصلين على البورد الأردني أو البورد العربي. أما الحاصلين على بورد ألماني من مستشفى جامعي فقط فهم يعتبرون من المؤهلات من الصف الأول ومساوون في التأهيل للبورد الأمريكي أو البريطاني.

أو هذا تلخيص لهذه المعلومات للكاتب الذي قام مشكوراً بنشر الروابط:

Summary of the situation in Abu Dhabi and Dubai by Mohammed Alaqad

التفاصيل مع المراجع:

إمارة دبي:

البورد الأردني والبورد العربي مساويان من حيث “درجة التأهيل” للبورد الألماني. هذه التخصصات الثلاثة تعطي مؤهلات من الدرجة الثانية Tier 2 Qualifications:

البورد الأردني والبورد العربي مساويان من حيث “درجة التأهيل” للبورد الألماني. هذه التخصصات الثلاثة تعطي مؤهلات من الدرجة الثانية Tier 2 Qualifications:

المصدر: موقع هيئة الصحة في دبي، قسم التنظيم الصحي، ملف بعنوان: Dubai Healthcare Professional Licensing Guide 2013، الصفحات 17 و20 و 22.
رابط الصفحة: اضغط هنا.
رابط الملف: اضغط هنا.

الدول التي تعطي الأخصائي مؤهلات من الدرجة الأولى في أمارة دبي:

7-16-2014 2-03-15 AM

الدول التي تعطي الأخصائي مؤهلات من الدرجة الأولى في أمارة دبي:

المصدر: موقع هيئة الصحة في دبي، قسم التنظيم الصحي، ملف بعنوان: Dubai Healthcare Professional Licensing Guide 2013، الصفحات 17 -28.
رابط الصفحة: اضغط هنا.
رابط الملف: اضغط هنا.

ماذا يترتب على تصنيف إمارة دبي للإخصائيين إلى أصحاب مؤهلات من الصف الأول Tier 1 Qualifications وأصحاب مؤهلات من الصف الثاني Tier 2 Qualifications؟

الأخصائيين الحاصلين على مؤهلات من الصف الأول لا يحتاجون إلى أية سنوات خبرة للحصول على إعتراف بهم كإخصائيين (مثلا، الحاصلين على البورد الأمريكي). أما من يحملون مؤهلات من الصف الثاني (البورد الأردني أو البورد الألماني بغض النظر إن كان بعد تدريب في مستشفى جامعي أو غير جامعي) فيحتاجون إلى سنتي خبرة. في حال عدم توفر سنتي الخبرة، سيتم إعطائهم تصريح مؤقت Provisional license تحت مسمى أخصائي تحت الإشراف Specialist Under Supervision.

وللحصول على إعتراف كإستشاري، أصحاب المؤهلات من الصف الأولى يحتاجون فقط إلى سنتي خبرة. أما أصحاب المؤهلات من الصف الثاني فيحتاجون إلى ثمانية سنوات خبرة. انظر إلى الصورة في الأسفل:

 

image

المصدر: موقع هيئة الصحة في دبي، قسم التنظيم الصحي، ملف بعنوان: Dubai Healthcare Professional Licensing Guide 2013، الصفحة 16.
رابط الصفحة: اضغط هنا.
رابط الملف: اضغط هنا.

إمارة أبو ظبي:

الإمارة تفرق بين البورد الألماني الذي حصل عليه الأخصائي بعد تدريب في مستشفى جامعي أو مستشفى غير جامعي. معاملة الأخصائيين الذين انهوا تخصصهم في مستشفى غير جامعي تساوي البورد الأردني والبورد العربي.  وهذان البوردان يعطيان الأخصائي مؤهلات من الدرجة الثانية Tier 2 Qualifications. انظر إلى الصورة في الأسفل التي نقلتها من ملف من موقع هيئة الصحة في أبو ظبي من ملف بعنوان 2011 َProfessional Qualifications Requirements PQR.

لاحظ أن البورد الألماني من مستشفى غير جامعي = بورد أردني = البورد العربي = بقية المؤهلات من دول عربية مثل مصر والعراق ولبنان.

image

المصدر: موقع هيئة الصحة، أبو ظبي، ملف بعنوان Professional Qualifications Requirements 2011، صفحة 18.

رابط الصفحة: http://www.haad.ae/haad/tabid/927/default.aspx
الملف: http://www.haad.ae/HAAD/LinkClick.aspx?fileticket=T0ncoVDrFz8%3d&tabid=927

البورد الألماني لأخصائي أنهى تدريبه في مستشفى جامعي ألماني يعتبر من مؤهلات الصف الأول. أي أنه مساوي للبورد الأمريكي أو البريطاني بالإضافة إلى دول متقدمة أخرى. يمكنك أن ترى الدول التي تعطي الأخصائيين “موهلات من الدرجة الأولى”:

البورد الألماني لأخصائي أنهى تدريبه في مستشفى جامعي يعتبر من مؤهلات الصف الأول. أي أنه مساوي للبورد الأمريكي أو البريطاني بالإضافة إلى دول متقدمة أخرى يمكنك أن تراها في الصورة في الأسفل من نفس الملف المذكور أعلاه:

المصدر: موقع هيئة الصحة، أبو ظبي، ملف بعنوان Professional Qualifications Requirements 2011، صفحة 17.

رابط الصفحة: http://www.haad.ae/haad/tabid/927/default.aspx
الملف: http://www.haad.ae/HAAD/LinkClick.aspx?fileticket=T0ncoVDrFz8%3d&tabid=927

ماذا يترتب على التصنيف إلى مؤهلات من الدرجة الأولى أو الثانية في إمارة أبو ظبي؟

حسب الجدول التالي، هذا يحدد سنوات الخبرة المطلوبة بعد البورد وذلك للحصول على مسمى إستشاري. للإخصائيين ذوي مؤهلات من  الدرجة الأولى (مثلاً، البورد الأمريكي أو البورد الألماني بعد تدريب في مسشفى جامعي) سنوات الخبرة المطلوبة هي سنتان فقط. أم لأصحاب المؤهلات من الدرجة الثانية، مثل البورد الأردني أو البورد العربي أو البورد الألماني بعد تدريب في مستشفى غير جامعي، فترة الخبرة المطلوبة هي ثمانية سنوات. انظر إلى الصورة في الأسفل من نفس الملف:
image

المصدر: موقع هيئة الصحة، أبو ظبي، ملف بعنوان Professional Qualifications Requirements 2011، صفحة 15.

رابط الصفحة: http://www.haad.ae/haad/tabid/927/default.aspx
الملف: http://www.haad.ae/HAAD/LinkClick.aspx?fileticket=T0ncoVDrFz8%3d&tabid=927

تحديث 21-10-2014:
إمارة أبو ظبي لا تفرق الآن بين البورد الألماني من مستشفى جامعي أو من مستشفى غير جامعي. كلهم أصبحوا من الدرجة الثانية Tier 2.

Germany Tier 2 Abu Dubai

المصدر: صفحة 31، HEALTHCARE PROFESSIONALS Qualifications Reqirements, Ministry of Health, UAE, Health Authority Abu Dhabi, http://www.haad.ae/HAAD/LinkClick.aspx?fileticket=2K19llpB6jc%3d&tabid=927

شكرا لإياس الردايدة Eyas El-Radaideh على تنبيهي عن هذا التغيير وذلك في رسالة على بيج المدونة على الفيسبوك. شكرا جزيلا على وقتكم!

السعودية:
 

“شهادات الإختصاص العليا في الطب: هي تلك الشهادات المعادلة لشهادة الاختصاص السعودية وتؤهل حسب توفر الخبر درجة طبيب نائب أول مباشرة أو إلى درجة استشاري بعد توفر خبرة ثلاث سنوات على الأقل. أمثلة على الشهادات المعادلة بشهادة الاختصاص السعودية: الزمالة المصرية، الدكتوراة في الطب – مصر، الزمالات البريطانية والايرلندية، البورد الأوروبي، شهادة الاختصاص الألمانية/النمساوية Fachartz، البورد الأمريكي”.

المصدر: دليل التصنيف والتسجيل المهني، الهئية السعودية للتخصصات الصحية، المملكة العربية السعودية، الطبعة الخامسة، 2009، صفحة 22-26. تنزيل ملف أكروبات من موقع الهئية السعودية للتخصصات الصحية (الرابط).

يا هل ترى، ما هو الوضع في باقي دول الخليج؟ هل البورد الألماني مساوي في القيمة للبورد الأردني أو للبورد العربي؟

تحذير من منع وصول منشورات صفحات الفيسبوك إليكم… وكيف امتلك الفيسبوك 19 مليار دولار لكي يشتري الواتسب

امتلك صفحة فيسبوك بعنوان: Medical Conferences in Jordan مؤتمرات طبية في الأردن. بالإضافة إلى صفحة فيسبوك خاصة بالمدونة Blog of Moa’bite. المنشورات Posts التي أقوم بنشرها في صفحاتي على الفيسبوك  أصبحت تدريجياُ على مدار الأشهر الماضية لا تصل إلى الذين عملوا لايكات لصفحاتي. قررت أن أكتب عن الموضوع في صفحة مؤتمرات طبية في الأردن بعد أن خبر شراء الفيسبوك للواتساب بقيمة 18 مليار دولار. لم أتفاجأ لأنني أمتلك صفحتين على الفيسبوك… التفاصيل في الأسفل:

**** تحذير من منع وصول منشورات صفحات الفيسبوك إليكم… وكيف امتلك الفيسبوك 19 مليار دولار لكي يشتري الواتسب ****

هل لاحظتم أن فيسبوك لا يقوم بأيصال كل منشورات الصحفات التي تشتركون بها إليكم؟ نعم، فالموضوع إختياري حسب رأي الفيسبوك. في الماضي، كان الأمر إختياري لصاحب الصفحة أن يدفع المال من أجل أن تصل المنشورات لتظهر في أعلى حسابات المشتركين أو تظهر لأصدقاء المشتركين بالصفحات. ولكن يبدو أن تلك الطريقة كانت غير كافية لجعل أصحاب الصفحات يقومون بدفع المال. ما هي طريقة الفيسبوك لجمع المال الان؟ بسيطة… أن لا تصل المنشورات أبداُ إلى المشتركين بالصفحات. وأصحاب الصفحات الآن يجب أن يدفعوا المال لكي تصل المنشورات إلى المشتركين (وأصدقائهم) وذلك حسب المبلغ المدفوع. مثلا، يجب دفع 5 دولار ليرى المنشور 4,700-12,000 شخص و100 دولار ليرى المنشور 42,000-57,000 شخص (لاحظ الـ5 دولار في الصورة 2). من أشهر قليلة، المنشورات التي ننشرها لا تصل إلى أكثر من 5% من المشتركين بصفحتنا.

مزيد من التفاصيل، كيف تأثرت صفحتنا؟ تجاوز عدد اللايكات لصفحتنا أكثر من 1,000 لايك منذ بداية سنة 2014. لذلك يفترض أن يصل عدد مشاهدات البوستات الجديدة التي ننشرها إلى عدد قريب من ألف. ولكن في الواقع، وحتى يستطيع الفيسبوك أن يشتري الواتساب بـ19 مليار دولار، فهو يمنع المنشورات من أن تصل إليكم. ونسبة المنع خيالية! مثلا، كما يمنكم أن تروا في الصورة 1:

– نشرنا بوست عن “المؤتمر الأردني الإيطالي الدولي الثاني” بتاريخ 25-2-2014. عدد المشتركين الذين رؤوا الإعلان ليس 1,00… ولا 800… ولا 600… ولا 400… ولا 200… ولا 100… بل 25.

– نشرنا بوست عن “المؤتمر الطبي الأردني الروماني” بتاريخ 16-2-2014. اليوم، 1-3-2014، عدد المشتركين الذين رؤوا الإعلان 39.

– نشرنا بوست عن “المؤتمر الطبي الأول لمستشفى النديم الحكومي” بتاريخ 20-1-2014. اليوم، 1-3-2014، عدد المشتركين الذين رؤوا الإعلان 32.

هل هناك حل؟
الحل الوحيد المتوفر هو أن تختار أن تحصل على تنبيهات في حال نشر أي بوست جديد في البيجات التي تحبها – كما في الصورة 3.

فيسبوك حالياً هو الشبكة الإجتماعية الأشهر في العالم بدون أي منازعين… وما يفعله الفيسبوك حالياُ من إجراءات جشعة هو نتيجة طبييعة تحدث عند إحتكار أي شركة لشئ معين!

يا مارك مارك زوكربيرغ والله بكفيك المليارات اللي صرت مجمعها… لساتك شاب وبتقدر تجمع مليارات أكثر… بس مش بحركات مثل هاي!

بحب أحكيلك… عيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييب علييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييك!

كيف استطاع الفيسبوك أن يدفع 19 مليار دولار لشراء الواتس اب... منع وصول النشرات إلى المشتركين بالصفحات

كيف استطاع الفيسبوك أن يدفع 19 مليار دولار لشراء الواتس اب… منع وصول النشرات إلى المشتركين بالصفحات

“God is not a Christian, God is not a Jew, or a Muslim, or a Hindu, or a Buddhist. All of those are human systems which human beings have created to try to help us walk into the mystery of God. I honor my tradition, I walk through my tradition, but I don’t think my tradition defines God, I think it only points me to God.”― Retired Bishop John Shelby Spong

  • Personal website of Bishop John Shelby Spong: here.
  • English Wikipedia page about Bishop John Shelby Spong: English.
“God is not a Christian, God is not a Jew, or a Muslim, or a Hindu, or a Buddhist. All of those are human systems which human beings have created to try to help us walk into the mystery of God. I honor my tradition, I walk through my tradition, but I don’t think my tradition defines God, I think it only points me to God.”― Retired Bishop John Shelby Spong

“God is not a Christian, God is not a Jew, or a Muslim, or a Hindu, or a Buddhist. All of those are human systems which human beings have created to try to help us walk into the mystery of God. I honor my tradition, I walk through my tradition, but I don’t think my tradition defines God, I think it only points me to God.”― Retired Bishop John Shelby Spong

“الله ليس مسيحي… الله ليس يهودي، أو مسلم، أو هندوسي، أو بوذي. كل هذه هي أنظمة بشرية إخترعها البشر محاولين مساعدتنا للسير في سر الله. أنا أكرم تقاليدي، وأسير حسب تقاليدي، ولكنني لا أعتقد أن تقاليدي تعرًف الله، أعتقد أنها فقط تشير إلى الله.” – الأسقف المتقاعد جون شلبي سبونج.

“الله ليس مسيحي… الله ليس يهودي، أو مسلم، أو هندوسي، أو بوذي. كل هذه هي أنظمة بشرية إخترعها البشر محاولين مساعدتنا للسير في سر الله. أنا أكرم تقاليدي، وأسير حسب تقاليدي، ولكنني لا أعتقد أن تقاليدي تعرًف الله، أعتقد أنها فقط تشير إلى الله.” – الأسقف المتقاعد جون شلبي سبونج.

الله يهديك… وإذا الله ما هداك… الله يهِدّك

هل الله موجود؟ من أين أتى الكون؟ ماذا كان هناك قبل الإنفجار العظيم؟ وأين سنذهب بعد مماتنا؟ هل سنذهب إلى أي مكان أصلاً؟ هل يعرف الله ماذا سيقوم كل واحد منا من خير أو شر؟ لماذا سيحاسبنا أصلاً إذا كان هو من قبل قد رسم كل مسار الأحداث في حياة كل إنسان؟ وألا يتعارض هذا مع مسألة أن الإنسان مخيّر؟ كيف أستطاعت المسيحية أن تستمر لأكثر من 2000 سنة على الرغم أن كثيرون من أبناء ديانات أخرى يعتقدون أن الإنجيل محرف من مئات السنين… محرف وفي نقاط جوهرية؟ كيف أستطاع الإسلام أن ينمو ليصبح ثاني أكبر ديانة في العالم مع أني أقرأ وأسمع معظم المسيحيين واليهود لا يعترفون به كدين إلهي أصلاً؟ لماذا يدين أكثر من مليار شخص بالبوذية والهنوسية مع أنها أديان غير إلهية وغير توحيدية بحسب الديانات الإبراهيميّة؟ هل من المعقول أن المليارات الذين لا يؤمنون ولم يؤمنوا بدينك كلهم على خطأ؟…. وغيرها الكثير الكثير… أسئلة ممتعة! ولم أجد أي إجابات لحد الآن…

دخلت في نقاش مع كثير من أصدقائي حول هذه الأسئلة. كل واحد  حسب مجال الحرية التي يعطيها لنفسه بناء على تفسيره لدينه. لأنه في بعض المرات يقال لي بما معناه، أنه لا يجب أن نسأل هكذا أسئلة من باب أن معرفة الإنسان بهذه الإجابة سيضره. أما من يجاوبوا، فأجد بعضهم يستشهدون بنص ديني ليجاوبوا على هذا السؤال أو ذلك. أجاوب بسرعة: “دليلك نسبي… أنت تؤمن بكتابك الديني الصحيح بالنسبة لك، هل ستصدق شخص من ديانة أخرى يأتي بدليل من كتابه الديني؟ فذلك الكتاب محرف وذلك كتاب أنت لا تعترف به أصلا وتلك الكتب لديانات لا تعترفون بها أصلاً”.

ثم بشكل شبه دائم يحاول من أمامي تحويل النقاش إلى موضوع أي دين هو الأصح. أتوقع أن السبب هو أن الأغلب ليس عنده إجابات على هكذا أسئلة لأنها: أولاً، أسئلة صعبة. وثانياً، لم يفكروا بها لأنهم غير معتادين على التشكيك والبحث وراء كل معلومة يسمعونها، ليس فقط الدينية منها، وللأسف الشديد، حتى العلمية. أجد أن أغلب الأشخاص يركزون كل قواهم وبحثهم الديني (هذا إذا بحثوا في الأصل ولم يرثوا الدين الذين هم متأكدون  منه 100% وراثة، مثله مثل أسماء عائلاتهم أوجنسياتهم) على أمور مثل إثبات عدم نبوة ذلك النبي… وعدم صلب ذلك… وإرهاب أتباع ديانة معينة… وإباحية نصوص دينية في ذلك الدين… وعدم منطقية آيات أو تعارضها مع بعضها… وأيضاً، جمع أكبر قدر من الأدلة على صحة دينهم. سواء كانت هذه الأدلة تاريخية أو منطقية أو إعجازية!

بالنسبة لي، فأنا لا أدخل في نقاش “أي دين هو الأصح”. لأسباب كثيرة. أهمها هو أن الإسلام والمسيحية، على سبيل المثال، موجودان مع بعض منذ أكثر من 1400 سنة. ومع ذلك، لم يستطع أي طرف أن يثبت للطرف الآخر أنه مخطأ! الكل عنده أدله والكل متأكد!

أخيراً، لماذا الإفتراض أن هناك دين صحيح؟ ألا يمكن أن تكون كل الأديان خاطئة؟ فمثلاً، في الفيديو التالي، يقول أسقف أمريكي متقاعد (أو لربما مرمّج؟) مثير للجدل التالي:

"الله ليس مسيحي… الله ليس يهودي، أو مسلم، أو هندوسي، أو بوذي. كل هذه هي أنظمة بشرية إخترعها البشر محاولين مساعدتنا للسير في سر الله. أنا أكرم تقاليدي، وأسير حسب تقاليدي، ولكنني لا أعتقد أن تقاليدي تعرًف الله، أعتقد أنها فقط تشير إلى الله."  – الأسقف المتقاعد جون شلبي سبونج.

Source of photo: A flickr account of Scott Griesselvia this wikimedia page.

“الله ليس مسيحي… الله ليس يهودي، أو مسلم، أو هندوسي، أو بوذي. كل هذه هي أنظمة بشرية إخترعها البشر محاولين مساعدتنا للسير في سر الله. أنا أكرم تقاليدي، وأسير حسب تقاليدي، ولكنني لا أعتقد أن تقاليدي تعرًف الله، أعتقد أنها فقط تشير إلى الله.”

– الأسقف المتقاعد جون شلبي سبونج.

“God is not a Christian, God is not a Jew, or a Muslim, or a Hindu, or a Buddhist. All of those are human systems which human beings have created to try to help us walk into the mystery of God. I honor my tradition, I walk through my tradition, but I don’t think my tradition defines God, I think it only points me to God.”― Retired Bishop John Shelby Spong

“God is not a Christian, God is not a Jew, or a Muslim, or a Hindu, or a Buddhist. All of those are human systems which human beings have created to try to help us walk into the mystery of God. I honor my tradition, I walk through my tradition, but I don’t think my tradition defines God, I think it only points me to God.”― Retired Bishop John Shelby Spong (His personal website here) (wikipedia page in English here)

Retired Bishop John Shelby Spong الأسقف المتقاعد جون شلبي سبونج

نعود إلى موضوع الأسئلة الكبيرة بعيداً عن سؤال “أي دين هو الأصح”. دائماً، أنا وأصدقائي لا نصل إلى نتيجة. الموضوع معقد. أحد أصدقائي الغير مهتم على الإطلاق بهذه الأسئلة، قال أكثر من مرة كلما أردنا أن نبدأ هكذا نقاشات: “منشان الله لا تبلشوا بهاي القصص… كل مرة، بتقعدوا ساعات وبالنهاية ما بتصلوا لنتيجة وما حدا بقنع الثاني”.

صديقي محق. يننتهي النقاش دائماً بدون نتيجة. أمر طبيعي. فهل هناك أحد يمتلك الإجابة على هذه الأسئلة أصلاً؟ ولكن المثير للأهتمام أنه في أغلب المرات، ينهي الأشخاص الذين هم أمامي النقاش بجملة:

“الله يهديك”

لماذا يفترض من هو أمامي أنه على حق وأن الله، إذا أهداني، فإنه سيهديني إلى تفكيره؟ لماذا ليس العكس؟ أختصر النقاش بأن أرد بسرعة، وبإبتسامة أني أريد أن أستخدم سلاحه غير الفعال ضده:

“يا سيدي… الله يهدي الجميع”

تصل الفكرة. يسكت هو وأسكت أنا.

مؤخراً، لم ينتهى أحد النقاشات عند تلك النقطة. إذا أن الشخص الذي كان أمامي توفرت لديه جملة جديدة ليقولها لي. قالها لي بنشوة من وجد ذخيرة جديدة ليستخدمها ضد عدوه الذي لم ينتصر عليه:

“إذا الله ما هداك… الله يهدك!”

يا سلام على الحرية والديمقراطية وعلى الدعوة “المرتبة”. صمتت… بالطبع لم تعجبني الإجابة. فأنا دائماً أقول لمن هو أمامي، خاصة بعد أن يرتفع صوته، أنني هدف نقاشي ليس الوصول إلى من هو صحيح… بل إلى ما هو صحيح… وما هو صحيح هو صحيح ليس لأني أنا قلته… أو لأنك أنت قلته… بل لأنه هو صحيح!

ثم، فلماذا الترهيب والووعيد؟ أنا لم أغضب، بالعكس، فصديقي هو من كان دائماً يلفت إنتباهي إلى أن صوتي قد أصبح عالياً في أي نقاش. وكان دائماً يقول بما معناه: “الغضب في النقاش دليل ضعف الحجة!”. نعم! شئ جميل جداً. وهذا متوافق مع هذه المقولة العربية التي قرأتها لاحقاً في كتاب:
Old Arabic Sayings Similes and Metaphors: Min Aqwal Al-Arab Wa-Tashbihatihim Alb-Sadabiyah (يمكنك الضغط على الرابط هنا لقراءة الكتاب):

أوّل العَيّ الاحتلاط Anger is the first sign of helplessness

أوّل العَيّ الاحتلاط Anger is the first sign of helplessness

إذن، فجملة مملوءة بالغضب والتهديد كالجملة السابقة يجب أن تغضب صاحبها، لأنه وحسب المقولة العربية أعلاه، وحسب ما علمني إياه صديقي، فإنها قد تكون دليل على ضعف الحجة التي يدافع عنها.

ماذا كان بإمكاني أن أجاوب؟ لم أحتج أن أشرح تصوري عن معنى هكذا جملة غاضبة. فكرت… في ثواني قليلة… بدت كساعات… ماذا سيكون موقفي أمام الشخصين الآخرين الحاضرين والذين كنت أرى بداية تشكل نظرة شفقة على وجوههم؟ ولماذا تمت شخصنت النقاش؟ ألا نناقش أفكاراً؟ هل سأرد برد يغضب صديقي ولكن في نفس الوقت يرد كرامتي؟ قلت:

“لا… الله يهدي الجميع… وإذا الله ما هدى الجميع… فالله يهد الجميع”

كانت إجابة رائعة بالنسبة لي لأنها جلبت صمت مفاجئ على الحضور. ولكن عدت وفكرت حينها، وافكر حالياً:

أليس من الأجمل أن يحاول الإنسان أن يرفع مستوى نقاش في حال أخطأ الشخص الذي أمامه في كلمة أو جملة أو حتى جمل؟ ومن ثم لماذا إفتراض سوء النية في الطرف الآخر؟ وبخصوص هذه الجملة أعلاه، أليس موضوع الإيمان من عدمه موضوع إختياري؟ ألأ يستطيع الله أن يظهر نفسه ليجعلنا نؤمن به كلنا؟ ألا يستطيع الله أن ينهي كل الديانات الخاطئة ويبقي ديانة وحيدة صحيحة حتى يعبده البشر بأفضل طريقة؟

استطردت بسرعة وقلت:

“جملتي هاي مش حلوة… أنا ما بحكيها. بس ممكن شخص ثاني إذا سمع جملتك يحكيلك نفس الجملة. بتعجبك هيك جملة؟”

أتمنى أن تكون الفكرة يومها قد وصلت… وأن الموضوع ليس موضوع تحدي ومن هو الصحيح…

إنتهى النقاش… وبالطبع… دون نتيجة!

للأسف، معظم إنجازاتنا في الوطن العربي ما تزال كوبي-بيست… الأستاذ الدكتور عبدالله عويدي العبادي وواقع الخلايا الجذعية في الأردن

الأستاذ الدكتور (البروفسور) عبدالله عويدي العبادي هو من أكبر الباحثين في الأردن لا بل على الأغلب، في الوطن العربي أجمع. أول مرة رأيت وسمعت فيها عن البروفسور عبدالله كانت خلال مؤتمر لكلية الطب في جامعة مؤتة قبل سنتين إلى ثلاث سنوات. أتذكر يومها أن شخصاً قد دخل القاعة بعد أن كانت مراسم حفل الإفتتاح بدأت والحضور كانوا جالسين. دخول هذا الشخص كان ملاحظاً جداً. مباشرة، تم إجلاسه في الصف الثاني من المقدمة. انتبهت يومها بسرعة أن رئيس جامعة مؤتة آنذاك، الدكتور عبد الرحيم الحنيطي، علت وجهه ابتسامة كبيرة وأشار بالسلام من مقعده على هذا الشخص وكأنه نسي مراسم الحفل. وإن لم تخني الذاكرة، أعتقد أنه تبع الرئيس عدد من الأشخاص في السلام على هذا الشخص كل من مقعده. بعد أن استكملت إجراءات حفل الإفتتاح، حان وقت المحاضرة التذكارية للمؤتمر، وبالتأكيد شخص مهم جداُ هو من يلقي هذه المحاضرة. أعطى هذا المحاضرة ذلك الشخص الآنف وصفه. كعادته، كما عرفت لاحقاً، قام هذا الشخص بسرقة انتباه الجمهور لمدة طويلة وهو يتحدث عن الخلايا الجذعية. نعم، هذا الشخص كان البروفسور عبدالله العبادي.

لم أتابع أخبار البروفسور عبدالله كثيراً بعد ذلك. ولكن العام الماضي، قال لي أكثر من شخص عن إنجاز البروفسور عبدالله والمتمثل في تصنيع جلد بشري من خلايا جذعية. كل هؤلاء كان قد حضروا تقرير قناة الجزيرة عن هذا الإنجاز. نظراً لحجم الإنبهار الذي لاحظته، بحثت عن هذا التقرير على اليوتوب وشاهدته (لم أستطع أن أجده الآن على الرغم من الكثير من المحاولات). بعد مشاهده التقرير، فهمت أن هذا الإنجاز هو الأول على مستوى العالم. تساءلت يومذاك: هل من الممكن ذلك؟ هل من الممكن أن يستطيع طبيب عربي أن يكون الأول في إختراع ما في موضوع معقد كالخلايا الجذعية؟ هل يمكن أن يخرج إنجاز كهذا من جامعة عربية؟ السبب بكل بساطة أن ترتيب الجامعات العربية على مستوى العالم هو سئ جداً. مثلاً، حسب تقرير Shanghai Ranking 2011، توجد فقط 3 جامعات عربية من ضمن أفضل 500 جامعة في العالم. بالمقارنة، توجد 7 جامعات إسرائيلية ضمن هذا التصنيف (التفصيل في هذه المقالة في مدونتي هنا ولكن بالإنجليزية). لماذا لا يمكن؟ بالإرادة والتصميم لا شئ مستحيل. ولكن عدت وفكرت، ماذا عن الدعم المالي الهائل الذي تحتاجه هكذا أبحاث؟ من أين سيأتي هذا الدعم في دولة شبه معدومة الموارد مثل الأردن؟

Cell Therapy Center - Jordan University مركز العلاج بالخلايا الجذعية، الجامعة الأردنية - المسألة ليست بالحجم دائماً! - تاريخ الصورة 13/1/2014

Cell Therapy Center – Jordan University مركز العلاج بالخلايا الجذعية، الجامعة الأردنية – المسألة ليست بالحجم دائماً! – تاريخ الصورة 13/1/2014

صدفت التقرير حتى كنت ذات يوم قبل حوالي سنة ونصف في كلية الطب في الجامعة الأردنية. بالصدفة، انتبهت إلى وجود إشارة تشير إلى “مركز الخلايا الجذعية”. انصدمت كثيراً عندها. كنت أقف أمام باب بسيط بقود إلى ممر صغير. تبين لي أن هذا هو “مركز الخلايا الجذعية” المركز ليس سوى مجموعة غرف صغيرة ضمن كلية الطب. نظرت إلى الممر داخل “المركز” لأقدر بسرعة أن هذه الغرف قد لا تتسع لأكثر من بضع أجهزة. فما بالك موظفين وأطباء وباحثين؟ من تلك اللحظة… شككت بذلك الإنجاز. لم أنصدم. فأنا معتاد على الأمر. كل فترة يخرج أحدهم ويدعي أنه وجد علاج للسرطان أو لمرض مزمن لا علاج له. ولكن المصيبة أن سمعة البروفسور العبادي كبيرة جداُ وكثير من الطلاب والأطباء يعتبرونه قدوة لهم. بقيت في حالة الشك هذه حتى سنحت لي الفرصة لأن اتحدث مع البروفسور القدير صلاح القريوتي، مدرسي في كلية طب جامعة مؤتة. فبحسب البروفسور العبادي يوم الخميس الماضي في اليوم العلمي لمستشفى الكرك الحكومي، البروفسور صلاح من أشهر وأقدم أطباء الحروق في الأردن. عندما تحدثت مع البروفسور صلاح عن الموضوع وعن تقرير الجزيرة، مباشرة كان يعرف عن الخبر. سألت البروفسور صلاح عندها: “هل من المعقول أن الولايات المتحدة والدول الغربية لم تستطع بكل جامعاتها وملياراتها التي تصرفها على البحث العلمي أن تقوم بهذا الإنجاز؟” بكل ثقة، وبتأني شديد، وبكلمات قليلة ولكن أكثر من كافية، قال لي البروفسور صلاح: “من قال لك أنه هذا الإختراع لم يتم التوصل له في الولايات المتحدة أو أي مكان آخر؟ إنجاز الدكتور عبدالله هو أنه الأول في العالم العربي الذي قام بهذا العمل!” في تلك اللحظة وضحت الصورة أمامي. صحيح أن إنجاز البروفسور فقط على مستوى الوطن العربي، ولكن هذا إنجاز بحد ذاته. في ظل شح الموارد في بلدنا، وفي ظل وضع المركز الذي عمل فيه الدكتور، بالتالي ما عمله الدكتور هو إنجاز… هو أكبر إنجاز!

ولكن هل يدعى البروفسور عبدالله ما ليس له؟ لقد حضرت تقرير الجزيرة وحسب ما فهمته من التقرير، وحسب ما قاله لي شخصان مختلفان، فإن التقرير لا يذكر صراحة أن الإنجاز فقط هو على مستوى العالم العربي. أو على الأقل… هذا ما فهمته أنا حسب تركيزي البسيط… لم أطل التفكير وفكرت سوءا بالبروفسور لأنني  تذكرت بعض الأشخاص الذين يصورون أنفسهم على أنهم مكشتفين ومخترعين وأصحاب صولات وجولات في البحث لتتفاجئ عندما تقوم بالبحث عن إنجازاتهم في المجلات العلمية أنها شبه معدومة أو غير موجودة أصلاً… فهذا اكتشف علاج يشفى من الضغط… وذاك علاج يشفى من السكري… والسرطان أصبح من التاريخ… .. هل هذا هو حال البروفسور عبدالله؟ (على سبيل المثال، طالعتنا كل الصحف اليومية الأردنية قبل عامين بخبر إكتشاف علاج لمرض الزهايمر من قبل طبيب أردني. تمت مقابلة الطبيب وقتها في برنامج يسعد صباحك للحديث عن إنجازه. وبالنهاية تببين أن… القصة بالتفصيل في مقالتي هذه).

بتاريخ 28-8-2013، حضرت مؤتمر البلقاء الطبي الدولي الخامس. خلال هذا المؤتمر، ألقى البروفسور عبدالله أيضاً محاضرة رئيسية عن الخلايا الجذعية. خلال المحاضرة، وضَّح الدكتور من البداية طبيعة إنجازه وأنه فقط على مستوى العالم العربي. إذن، فالدكتور أكبر من أن يتفاخر بما هو ليس له. وهذا بالتأكيد دليل قوة وأنه “مش ناقصة” (لا يحتاج) أن يدعي أي إنجازات. أجللت البروفسور لذلك . تبين فيما بعد أنني فهمت الخبر عن الإنجاز بشكل خاطئ. فالإنجاز هو فقط على مستوى الوطن العربي وليس على مستوى العالم. ولكن لم تكن سوى دقائق معدودة لاحقاً خلال المحاضرة في مؤتمر السلط عندما قال الدكتور جملة صدمتني بما تحمله من معاني… بعد أن تحدث الدكتور عن إنجاز تصنيع الجلد البشري في مركز الخلايا الجذعية، قال:

للأسف… معظم إنجازاتنا في الوطن العربي ما تزال copy-paste (نسخ ولصق)

بالفعل، جملة تحتاج إلى التفكير بها لساعات!

قبل يومين، يوم الخميس 9-1-2014، ألقى البروفسور عبدالله خلال حفل إفتتاح اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي المحاضرة التذكارية لليوم العلمي بعنوان: “واقع الخلايا الجذعية في الأردن”. قال الدكتور خلالها بما معناه:

كل الوطن العربي، بكل بتروله وملياراته، لم يستطع أن يصل إلى الإنجازات التي حققناها هنا في الأردن في مجال الخلايا الجذعية.

خلال الساعات التي تلت المؤتمر، لم تفارقني بعض الجميل التي قالها البرفسور عبدالله خلال محاضرته. وبخصوص الجملة أعلاه، تذكرت المقطع التالي من أغنية فيروز “أردن أرض العزم” كلمات الشاعر سعيد عقل:

أردن أرض العزم أغنية الظبى نبت السيوف وحد سيفك ما نبا

في حجم بعض الورد إلا إنه لك شوكة ردت إلى الشرق الصبا

فرضت على الدنيا البطولة مشتهى و عليك دينا لا يخان و مذهبا

بالفعل… قد لا نمتلك المليارات… ولن نمتلك أناس طموحين مثل البروفسور عبدالله… قد لا نستطيع أن نحقق ما تحققه الدول المتقدمة من إنجازات… ولكن على الأقل… حاولنا… بأكثر طاقتنا… بغض النظر سواء توصلنا إلى 1000 اكتشاف أو إلى اكتشاف 1… العبره هي في المحاولة… خصوصاً إذا بذلت كل جهدك ووقتك وحتى مالك!

عن طريق أشخاص مثل البروفسور عبدالله… أتمنى أن يتحسن وضع التعليم في الأردن… في الوطن العربي… لا بل في كل دول العالم الثالث. أتوقع أن تجربة مركز الخلايا الجذعية، وكيف استطاع بموارده القليلة، أن يحقق عدد كبير من الإنجازات على مستوى الوطن العربي… هو شئ يجب دراسته والإستفاده منه. أتمنى ان تصل البشرية إلى مرحلة يمكن خلالها، ليس فقط لسكان الدولة المتقدمة أوالأغنياء من الدولة الفقيرة، القدرة على عمل الأبحاث. كم هناك من أطفال بذكاء آينتشاين أو أديسون أو بيل جيتس… لم يستطيعوا أن ينجزوا ويحققوا أي إنجازات فقط لأنهم ولدوا في دول فقيرة؟ أتوقع أن العدد كبير… وللأسف وعلى رأي باسم أبو فرحة“كبير كتير”!

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

 

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

البروفسور عبدالله العبادي ملقياً المحاضرة التذكارية خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي، الخميس 9-11-2014

.مصدر صور الأستاذ الدكتور عبدالله العبادي خلال اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي: الدكتور طلال محمود القيسي

يمكن مشاهدة مزيد من الصور من اليوم العلمي الأول لمستشفى الكرك الحكومي في صفحة مؤتمرات طبية في الأردن على الفيسبوك على هذا الرابط: https://www.facebook.com/events/238277689671893/?ref=5

السماكية… تراتيل الإستقرار.. أكثر مقالتين مفصلتين على الإنترنت عن تاريخ وحاضر قرية السماكية، نقلاً عن جريدة الرأي ضمن السلسلة الرائعة بوح القرى للكاتب مفلح العدوان

المكتوب في الأسفل جاء في مقالتين في جريدة الرأي للكاتب مفلح العدوان في شهر حزيران عام 2006 ضمن سلسلة بوح القرى:

السماكية.. تراتيل الاستقرار
(1-2)

clip_image001

كتابة وتصوير مفلح العدوان – قرية «عن بكرة أبيها» تقف انتظارا للقادمين.. هناك، حول الدوار الساكن في منتصفها، اجتمع أهلها مترقبين مجيء حملة رسالة الرب.. وكانوا فرحين.

بهذه الهيئة دخلت «السماكية» صباح جمعة مهيبة، وما كان مثل بقية الأيام، فالأعلام مرفوعة، والرجال والنساء ومعهم الأطفال متجمعون في نقطة واحدة من القرية، بينما فرقة الكشافة تعزف ألحان البهجة التي يتداخل فيها إيقاع الحماس الوطني، مع دفء الطقس الديني، في استقبال غير عادي لثلاثة كهان تجاوزوا قبل ليلة حفلة الرسامة الكهنوتية، وها هم يأتون الآن ليمارسوا أول طقس ديني لهم، هو القداس الأول الذي فيه يكون التتويج لكل تلك المسيرة الطويلة من التهيئة الروحية، لكي يكون التمازج الكلي للذات مع تجليات الكهنوت..

وكانوا كأنهم القادمون إلى يوم عرسهم، يرددون في سرهم «المجد للرب في الأعالي»، فيردد الكل معهم، «وعلى الأرض السلام»..

وكنت أرددها أيضا، وكان هذا أول الحضور إلى «السماكية»، القرية التي هي بقدر ما تشعر زائرها بالأمان، بقدر ما تضفي عليه غلالة القداسة من مهابة الطقس الذي يعيد كل مريد لها إلى الأيام الأولى للحظة التعارف مع الدين، ولحظة الدخول في المكان كمعبد، وكتطهير للروح، وكصرح للتأمل..
إنها العودة البكر إلى الترتيلة الفاتحة للقرية..

وفيها تذكار لأول صليب علق فيها، أيام كانت مضارب، وكانت الصلوات تؤدى في الخيام، وكان اسمها يدل على عمق عروبي، ووسمها يشير إلى تجل ديني!!

وادي المعرجة:

السماكية.. من تتبع تداعيات الاسم هناك مؤشرات تدلل على أنه ورد لدى الجزيري، عندما مر في المنطقة مع قافلة الحج المصري متجها إلى الحجاز، وذكر بأن هذه الأطراف يسكنها نفر من بني سماك، وهم بطن من لخم القحطانية، وقد أخذت الاسم منهم، فهي بذلك تكون السماكية نسبة إلى بني سماك.

وهناك تفسيرات شعبية أخرى للاسم ، اختلفت فيها الآراء، إذ أن البعض يحيل السبب إلى الطبيعة الجغرافية لموقع القرية، حيث أن طبوغرافيتها تشبه شكل السمكة بانحدار حيز منها. وهناك رأي ثان يقول بأنه كان هناك عين ماء قريبة منها هي «عين المعرجه» وكانت هذه العين تعطي سمكا يصطاده المجاورون لها،فسمي الوادي باسمها، «وادي المعرجة»، ثم «وادي السمك»، وسميت القرية بعد فترة باسم «السماكية».

ويلظم تلك الأسباب جميعها رئيس بلدية السماكية السابق«شاهر بشارة الحجازين» أبو بشار، حيث يقول إن «المعنى في اللغة العربية هو السماك ويدل على العلو،وهذا احد احتمالات معنى الاسم،ولكننا إذا تتبعنا على الواقع (المخطط التنظيمي) للسماكية فسوف نلاحظ أنه على شكل سمكة،حتى نهاية الوادي من الجهة الشرقية حيث وادي السماكية، وقد كان القدماء من أهل القرية «يحضرون السمك من المعرجة، وهو وادي شرق «السماكية» من بداية وادي الموجب، وكانوا يبيعونه..».

نقود الملك الصالح:

عمقها يدل على تاريخ يعود آلاف السنوات في عمق الزمان..

تلك هي السماكية التي يقول عنها نايف النوايسه في كتابه «السجل المصور للواجهات المعمارية التراثية في الأردن/الكرك»، إنها «قرية حديثة فوق مواقع قديمة تعود لعهود الأنباط والرومان، ومن آثارها خربة مدينة عاليا،أو المعرجة، وتشرف على وادي المعرجة، وعثر فيها على قلعة مؤابية مستطيلة بأبعاد غير منتظمة ووجد فيها منزل من النمط الذي يشبه منازل منطقة مجدو. وفي السماكية العديد من الكهوف القديمة، والمقابر النبطية، ومعصرة زيتون تعود للعصر البيزنطي، وعدد من النقود التي سكت زمن الملك الصالح .. أخ صلاح الدين.».

حرب الحمايل:

تشير ذاكرة المنطقة التي تقع فيها القرية إلى أن العشيرتين اللتين قطنتا السماكية وهما (الحجازين، والعكشة) أقامتا في القرية بعد الاتفاق مع بعض عشائر الكرك، لا سيما المجالي وذلك عبر حلف دفاعي يساهم فيه كل من الحجازين والعكشة في حماية الحدود الشرقية لهضبة مؤاب من غزوات البدو الرحل.

وعن هذه التفاصيل، وتداعيات أخرى حول بداية الاستقرار في السماكية، يذكر كتاب «الكهنة المؤسسون»، الذي يحمل رقم «37» من منشورات «المعهد الإكليريكي» أنه (في سنة 1901، عندما كان الأب «أنطون عبد ربه» نائب كاهن الرعية في الكرك، ومسؤولا بشكل خاص عن المؤمنين البدو في الرعية، قام بتقسيم أراضي خربة السماكية عليهم. أعطيت هذه الخربة البيزنطية، الواقعة في الشمال الشرقي من الكرك، للحجازين والعكشة بعد حرب الحمايل التي فيها أصبح المسيحيون حلفاء المجالي المنتصرين. كانوا يرعون قطعانهم في تلك المنطقة ويفلحون الأرض، كما كانت تلك الخربة ذات قيمة كبيرة بسبب الآبار العديدة، والمغر المتواجدة فيها).

سجلات المعمودية:

إن التواجد السكاني على هذه الأرض وفلاحة تلك المنطقة كانا أقدم من البنيان والتعمير، ولعله من الأحرى بنا أن نعود عميقا نحو سنوات سابقة، ثم نبني عليها سيرة الإنسان في السماكية إلى أن نصل هذه المرحلة وما بعدها، حيث يشير تاريخ المكان إلى أنه مع بداية التشكل والاستقرار الحديث في السماكية كان يوجد فيها طائفة مسيحية واحدة هي طائفة اللاتين، ويعود تاريخها إلى عام 1876، وهو تاريخ بداية الحديث عن البطريركية اللاتينية، حيث تم تأسيس رعية الكرك، وأولها السماكية وقد كانوا هناك في بيوت الشعر ويشير تاريخ تجمعهم التقريبي هناك إلى عام 1870 تقريبا، وهم من الحجازين والعكشة، ويعيدنا إلى التاريخ الأقدم من ذلك الأستاذ «شاهر حجازين» بقوله أنهم «جاءوا من الحجاز من جهة وادي الريان، ثم سكنوا البتراء،ووادي موسى، وبعدها نزحوا إلى الكرك،وما زالت لهم مقاسمهم في مدينة الكرك، ثم انتقلوا عربانا في سفح شيحان، وبالأخص في منطقة السماكية، وخربتها هذه مبنية على آثار بيزنطية وهي ممكن تكون صارت لاحقا آثارا أموية تابعة لقصور بشير والعال».

ويؤكد الأب رفعت بدر أن سجلات المعمودية أقدم من دير اللاتين الذي تأسس في السماكية عام 1876 حيث أنه يرد في تلك السجلات الرسمية الموجودة في كنيسة اللاتين /السماكية في الصفحة الثانية أنه «بتاريخ 7/9/1884 جرى تعميد جريس ابن عودة وصبحا الذي ولد قبل شهرين من العماد، وقد عمده الكاهن الإيطالي السكندر مكانيو، كاهن رعية الكرك، ومكان العماد هو السماكية في بيوت الشعر، والأشابين هما ناصر وكاترين من السلط».

الاستقرار:

يتحدث أهل السماكية عن بداية استقرارهم فيها، بعد زراعتهم إياها بقولهم أنه «جاهم مطران القدس عام 1909 ،ورفض يشرب القهوة، وطلب منهم يتجمعوا في خربة السماكية اللي راح يشتريها من الشيخ قدر المجالي ب«70 مجيدي» وتجمعوا في السماكية ،الحجازين والعكشة، وبالفعل شرب هناك القهوة،واشتراها بعد بيوم من الشيخ قدر، وبعدين بدو أهل السماكية يبنوا هناك…».

غير أن تفصيل تلك البداية يوردها كتاب «الكهنة المؤسسون» بأنه «كانت رغبة الأب أنطون عبد ربه أن يرى مؤمنيه مستقرين فيها دون تأخير (ويقصد السماكية)،وكان المجالي يعارضون ذلك، إذ أنهم كانوا معتادين على نصب خيامهم في فصل الشتاء على منحدر السماكية، فخشوا إن بنيت القرية، أن يضايق ذلك نصب خيامهم. ولم يتم الاتفاق إلا سنة 1909، لدى زيارة «المنسينيور بيكاردو» الرعوية لشرق الأردن، وبخاصة لتلك الناحية. وبفضل تدخل بعض شخصيات الكرك، والمال، حصل على الترخيص المطلوب من قبل الشيخ قدر المجالي. وبتشجيع قوي من الأب منصور جلاد، وكان في تلك الفترة نائب كاهن رعية الكرك، دفع مسيحيي السماكية في الشروع في العمار حالا في تشرين الثاني سنة 1909، كانت بيوتا بسيطة، لكنها أبرزت نهضة السماكية».

طائفة ثانية:

أقام الحجازين والعكشة في السماكية بعد هذا القرار الذي جمعهم في قرية بعد أن كانوا عربانا في العراء، وكانوا عشيرتين تنضويان تحت مظلة طائفة واحدة، إلا أن دخول طائفة ثانية إلى السماكية لم يحدث إلا بعد ست وعشرين سنة من تاريخ تجمعهم في السماكية، ويروي كتاب الكنيسة الكاثوليكية في الأردن، نشر سنة زيارة البابا بولس الثاني إلى الأردن عام 2000، وفيه إشارة إلى رعية الروم الكاثوليك في السماكية حيث يورد أنه «في العشرينات(من القرن العشرين) ،كانت تقطن السماكية عشيرتان مسيحيتان: الحجازين، والعكشة ،بفروعهما، وكانتا تنتميان لطائفة اللاتين. في سنة 1934 نشب خلاف شخصي بين العشيرتين فتوجهت عشيرة العكشة بفروعها إلى طائفة الروم الأرثوذكس في حمود (قرية محاذية للسماكية)، فلم تجد ترحيبا، وخصوصا من عشيرة الهلسه، فتوجه عمدة عشيرة العكشة بطلب إلى غبطة البطريرك «كيرلس التاسع مغبغب» بواسطة الأب أنطون يارد، خادم رعية الروم الكاثوليك في الكرك يطلب الانضمام لطائفة الروم الكاثوليك. فلبى غبطته النداء ووكل إلى الأبوين بولس أشقر وأنطون يارد، رعاية شؤونهم الروحية. وأخذ الكاهنان يتنقلان على ظهور الخيل من أدر إلى السماكية، ومن الكرك إلى السماكية. فجعلا من بيوت عشيرة العكشة مكانا للصلاة وإقامة الذبيحة الإلهية، وخصوصا بيت السيد سليم نصراوين والسيد خليل زيادين إلى أن وجدا أرضا بجانب كنيسة اللاتين، التي تبرع بها الخرسان وهم من الحجازين إلى صهرهم السيد سليم نصراوين، وبدوره قدمها للوقف وبنى عليها كنيسة وسكنا للكاهن وذلك سنة 1935. خدم رعية السماكية آباء غيورون أفاضل وهم: بولس أشقر، أنطون يارد، بولس صويلح، حنا متى، يوسف بيطار، الياس فاخوري، سامي قندح، وبولس بقاعين».

سيرة قرية:

تقع السماكية شمال شرق مدينة الكرك على مسافة 22 كم من مركز المحافظة، وهي تتبع إداريا إلى بلدية شيحان، في لواء القصر من محافظة الكرك.

الديموغرافيا:

يبلغ عدد سكان السماكية 1550 نسمة (807 ذكور و734 إناثا)  يشكلون 302 أسرة تقطن 352 مسكنا.

تسكن في السماكية عشيرتا الحجازين والعكشة، حيث يتبع كل الحجازين إلى كنيسة اللاتين، بينما ينتمي جزء كبير من العكشة كنيسة الروم الكاثوليك.

يعمل أهل القرية في الوظائف الحكومية والجيش والزراعة وتربية المواشي.

التربية والتعليم:

توجد في القرية مدرستان هما: مدرسة دير اللاتين المختلطة/السماكية، ومدرسة السماكية الشاملة للبنات. والطلاب الذين بصدد إكمال دراستهم يتوجهون إلى مدارس قريتي (الحمود أو الوسية) القريبتين من السماكية.

الصحة:

يوجد في السماكية مركز صحي شامل.

المجتمع المدني:

يوجد في القرية جمعية السماكية التعاونية،وفرقة السماكية للفنون ولكنها غير فاعلة في الفترة الأخيرة،وفرقة كشافة تابعة لكنيسة اللاتين.

.يوجد في القرية كنيستان هما كنيسة اللاتين وكنيسة الروم الكاثوليك

السماكية.. تراتيل الاستقرار
(2-2)

clip_image002

كتابة وتصويرمفلح العدوان – ترى ما هي مشاعر الذين بدأوا يحسون بالمكان سكنا وحجرا، بعد أن مضت عليهم سنوات سالفة وهم يزرعونه ولا يسكنونه إلا بخيام عرضة لأية هبة ريح؟

الذي يتتبع بقايا البيوت القديمة، وأحاديث أهل السماكية عما يذكرونه ممن سبقوهم،يعرف قيمة حضور المكان، وتجليات ثرائه عندما يقوم بإعماره أهله وناسه، ولعل أول بيت بني بعد تثبيت القرية للحجازين والعكشه يعرفه كل أهل القرية الآن، ان لم يكن بالموقع، فباسم صاحبه خليل الصلاحين الحجازين. وقد بني بداية عام 1910، ثم بدأت بعد ذلك بيوت القرية تتركب بعضها على بعض، ولذلك فإن أبو بشار شاهر حجازين، يقول أن أهل السماكية بدوا يبنون بيوتا متلاصقة، بدون شباك، ولا تهوية، لتوفير الموالي (الجدران).

بيت الكاهن:

تشير وثائق الكنيسة، وذاكرة أهل القرية أن أهل السماكية كان من أوائل مبادراتهم في عام 1911 أنهم تبرعوا بقطعة أرض من أجل بيت الكاهن، غير أن هذا التبرع سبق تعيين الكاهن لرعية السماكية. وتوضح مذكرات وكتابات الكهنة المؤسسون ما حدث في تلك الفترة، إذ تؤكد الكتابات أنهسنة 1911، وبطلب من الأب أنطون عبد ربه، جاء الأب حنا بنفيل لقضاء بضعة أيام في السماكية. تبرع أهالي البلدة بقطعة أرض للأب بنفيل مساحتها عشرة دونمات في أعلى البلدة لإقامة سكن جديد. وكان الأب أنطون في نفس الوقت، يلح على البطريرك لإرسال كاهن يقيم في السماكية. وأشار إلى الأب منصور جلاد، مؤكدا أنه أهل لهذا المركز، لما رأى فيه من غيرة على هؤلاء المسيحيين، وكان آنذاك كاهن رعية عجلون. قبل الأب منصور ذلك المركز، ولم يقبل أحد غيره لتنصيبه في السماكية.

الدخلة الاحتفالية:

هناك نقص في المعلومات الإحصائية الدقيقة لعدد أهل السماكية في بداية القرن العشرين، غير أن تلك الاحتفالية التي أبهجت القرية، وأضفت روح السلام والمحبة عليها،عندما تم تنصيب المرسل الجديد إليها عام 1911، فكان ما يكتب حول تلك الفرحة ترشح منه بعض معلومات تعطي صورة مقربة عن القرية آنذاك، وتشير إلى جانب من ملامح ذاك الطقس في تلك السنوات، ولعل ما كتبه الأب حنا بنفيل كاهن مادبا يعطي جزءا مما اجترحناه حين يقول في إحدى كتاباته عدت توا من سفري إلى السماكية لتنصيب المرسل الجديد، الأب منصور. غادرنا في صباح بيرمون عيد القديسين بطرس وبولس بعد قضاء ليلة في الهواء الطلق.

في خربة ريحه كانت الدخلة الاحتفالية بصحبة الخيل المعتادة. يوم السبت، قداس وافتتاح الرعية تحت شفاعة الرسولين. قمنا يوم الأحد بزيارة أبناء الرعية عائلة عائلة، وباركنا البيوت والبيادر، أحصينا 300 شخص، عدد الطلاب في المدرسة 50 طالبا وهي تسير سيرا جيدا.

كنيسة اللاتين:

لعل من أهم المباني التراثية في قرية السماكية، بالإضافة لكونها نموذجا معماريا على مستوى الكرك أيضا، هي كنيسة اللاتين في السماكية التي تعطي وصفا تفصيليا لها رسالة الماجستير لهشام عبد الرحيم المجالي،والتي موضوعها المباني التراثية في محافظة الكرك، حيث يتعمق في وصف تفاصيل الكنيسة معطيا في البداية الوصف العام لها بأنه تتخذ الشكل المستطيل، وطولها5,21م، وعرضها5,7م، وارتفاعها4م، يتم الدخول اليها عبر مدخل رئيس في الواجهة الجنوبية، وسقف الكنيسة من الداخل مستو، ومن الخارج يتخذ الشكل الجلموني، ويقوم هذا السقف على ستة أعمدة مربعة الشكل طول ضلعها 3ر0م، وتقسم الكنيسة من الداخل إلى ثلاثة أروقة طولية، تنتهي الأروقة بمبنى مستطيل يضم ثلاث حجرات: حجرتين جانبيتين لكل منهما مدخل، وحجرة وسطى بمدخل واسع ذي ثلاث درجات، ويوجد أمام هذه الدرجات ما يعرف بالهيكل، ويتوسطه مذبح. ملحق بالكنيسة من جهة الغرب سكن الكاهن الذي يقوم على رعاية الكنيسة، ويتألف من عدد من الحجرات، ومن صالة كبيرة تستخدم لاستقبال الزوار في العديد من المناسبات.

البوابير ..القراريط:

تشير ذاكرة القرية الى أن أول بابور طحين كان لخليل العكشة (أبو بطرس)،وهو أول بابور في شمال الكرك، وكان يخدم بدو بني عطية والحجايا، ويقول أبو بشاره الحجازين أن خليل العكشة كان يجيب هذي البوابير من مصر،على أساس القراريط( الأسهم) مع أهل القرية التي توصيه على بابور، ولكن كان هو دائما أكبر المساهمين، وهو جاب أكثر من عشر بوابير، منها واحد في الثنيه، والجدعا، وقرى الحمايده، وغيرها، وكان المساهمون ياخذون أرباحا، وكانوا يدفعون لما يطحنوا الهم، فكان بالدفع مش بالمجان، والبوابير كانت على كاز.

أبو طحيل:

أما عن الماء، فتشير ذاكرة السماكية الى أن أهلها كانوا يجلبون الماء بواسطة سقايات وعلى دواب لها من المعرجة، وخربة البالوع الواقعة في شمال شرق السماكية، لكن في عام 1965 صاروا يجلبون الميه من الحبيسية، وذلك أنه قامت مؤسسة كير اللبنانية بجلب الماء الى القرية، وقامت بتوصيل الأنابيب وتمديدها على حسابها لأهل القرية، غير أن بعض الناس، (كما يذكر شاهر حجازين) رفضوا أن يشربوا من هذه المياه لأنها تسبب مرض أبو طحيل،و يتذكر أهل القرية أنه كان أحد موظفي هذه المؤسسة اسمه أبو مروان الشوارب.

كما أن مؤسسة كير وزعت على كل دار في السماكية (50 لبنه)،ومقعد حمام،غير أن أهل القرية رفضوا في تلك الفترة أن يستخدموا تلك الحمامات.

بئر ارتوازية من الطليان:

كما أنه في الفترة من 1960 وحتى 1980 كان هناك في القرية الأب جريس نعمة، وكان له علاقة طيبة مع الإيطاليين، فعملوا على إقامة مشروع الكهرباء للقرية حيث نصبوا الأعمدة، ومددوا الأسلاك داخل البيوت وقد حدث هذا عام 1969. ولم يتوقف عطاء الإيطاليين،أصدقاء الأب جريس عند دعمهم بالكهرباء فقط، حيث أنهم في السنة التالية (1970) قاموا بحفر بئر ارتوازية لقرية السماكية،وقاموا بتسليمه للبلدية، وهي الآن تابعة لبلدية شيحان.

طب عربي:

يتحدث كبار القرية بأنه لم تكن هناك عيادة في السماكية حتى الستينات، ولذلك فقد كانوا يلجأون الى الطب العربي باستخدام ا لأعشاب ،كالشيح، والقيصوم، والبعيثران، وغيرها إضافة الى الكي بالنار، وأساليب الطب العربي المختلفة، غير أن العيادة التي افتتحت في الستينات كانت عبارة عن غرفة مستأجرة، وكان فيها ممرض، ما زال يتذكره الكبار وهو جمال الحجازين، كما أن البريد تم افتتاحه في تلك الفترة تقريبا يعني في عام 1967 داخل القرية.

الأب منصور:

كانت أول مدرسة في السماكية هي مدرسة اللاتين والتي تعود الى عام 1912، ويشير أهل القرية الى أنه كان هناك دير الراهبات، لكنه كان على أطراف القرية، وكان بالنسبة لتلك الفترة بعيد علينا، فكان لا بد من تعمير المدرسة اللي كانت تابعة الى البطركية اللاتينية وكانت منذ ذلك الحين فيها راهبات وفيها تعليم للفتيات، وقد كان الأب منصور الجلاد هو أول من ساهم في تعمير هذه المدرسة. وتشير كتابات الكهنة الى أنه في تلك السنوات كانيقيم الكاهن مؤقتا في بيت المعلم. بنى الأخير(المعلم) غرفتين على طريقة أهل البلد: أي غرفة له وغرفة للكاهن، وقاعة طولها 12 مترا، وعرضها 8 أمتار تستعمل للصلاة.

يوسف العداي:

عندما يتحدث أهل السماكية عن قريتهم يشيرون الى أن أول مجلس قروي لها كان في سنة 1967، وكان رئيسه يوسف عبد الله الحجازين المشهور بلقب العداي، لأنه كان كريما، ويصل به الكرم الى أنه اذا جاءه ضيوف، ولم يكن عنده ما يقدمه لهم، فإنه يعدي على أي حلال حوله، أي يسرق منه حتى يؤدي واجب هؤلاء الضيوف، فسمي بالعداي.

وحين تحول المجلس القروي الى بلدية السماكية كان أول رئيس بلدية هو شاهر حجازين، حيث كان يعمل في التربية ثم تمت اعارته الى البلدية ليعمل رئيسا لها.

شمع وبخور:

المقبرة التي يفصلها عن السماكية الحديثة، تلك البيوت القديمة، والخربة العتيقة،لها تاريخ متصل بكل تداعيات تاريخ القرية، فعلى جانب منها يقع بابور الطحين الأشهر في القرية، وما زالت أدواته موجودة، ومواقع مراحل التهيئة والطحن والتخزين في المكان، كما أن السور الذي يحجز بينها وبين ما حولها يبقى أليفا، وسهل تجاوزه، لذلك فكل من يريد أن يؤنس ميتا له يدخل الى المقبرة ويشعل شمعة أو بخورا قريبا من القبر، تلك القبور المدفونة حيث يوجه الرأس باتجاه كنيسة القيامة. وتجتمع في بعض القبور جثث مع بعضها، وتدل عليها تلك الشواهد التي تتجمع عليها أسماء الأموات وتاريخ موتهم حيث أنه في احد تلك القبور أكثر من ثلاثة عشر من الموتى، أول اثنين منهم لا يذكر تاريخهم ويبدأ التاريخ بعد ذلك في نهاية القرن الثامن عشر. وفي ذلك دلالة على أن الزراعة أقدم من الاستيطان هنا، كما أن المقبرة كانت كذلك أقدم من الاستيطان الرسمي لأهل السماكية هنا، وفي ذلك مفارقة أخرى!!

المصدر:

1. السماكية – تراتيل الإستقرار 1-2، جريدة الرأي، 03-06-2006، http://www.alrai.com/article/172664.html.

2. السماكية – تراتيل الإستقرار 2-2، جريدة الرأي، 10-06-2006، http://www.alrai.com/article/173815.html.

The Blog of Moa’bite: New Cover Photo (The third one so far)

My Blog has a facebook page since 28/04/2012. Its URL is www.facebook.com/AManfFromMoab. I have 245 likes so far. No matter how little this number is, I am proud of it and thank everyone who made a like! I hope that they found something useful or interesting in my Blog.

Joined facebook

Since I established my Blog’s facebook page, I designed only two cover photos. Both of them contained the following statement:

“Knowledge can take us further than we can imagine… Reading is the first step toward change” Science Prospects Magazine.

المعرفة قادرة على إيصالنا إلى أبعد مما نتخيل... القراءة هي الخطوة الأولى نحو التغيير

This “great” statement is not my own. I quoted it from for the best Arabic magazine in my opinion: The Science Prospects Magazine. I used the above statement in my post because how much I like this magazine. I learnt man useful things from reading it. I wrote my review of this magazine here.

I designed the first cover photo at the day I established my Blog’s facebook page on 28/04/2012. The first cover photo was not very beautiful. Therefore, I soon changed it as I designed a new one on 22/08/2012. Following are the first and the second cover photos:

The First Cover Photo of the Facebook Page of the Blog of Moa'bite (28/04/2012)

The First Cover Photo of the Facebook Page of the Blog of Moa’bite (28/04/2012)

The Second Cover Photo of Facebook Page of the Blog of Moa'bite (22/08/2012)

The Second Cover Photo of Facebook Page of the Blog of Moa’bite (22/08/2012)

Nothing shows my liking of the second cover photo more than that I did not change it since I had designed it. That is to say, it is a cover photo for more than 15 months. Recently, however, I started feeling that I need to improve the cover photo and the new design:

1) Should reflect the content of the Blog as much as possible: The above cover photo, for example, shows that the owner might be interested in “knowledge” and “reading”. Does it show more than that?

2) What is written in the cover photo should be of my authorship: I should have devised it! It is not that I feel that the statement from the Science Prospects Magazine is good no more. It is that I feel that I should not depend on someone else’e ideas and imagination to describe myself or my belongings. How if I am describing my Blog; the best and most precious place where I publish my ideas and opinions!

3) The cover photo should be a little bit more colorful.

During the last three days, I was confined in my house just like the greatest majority of Jordanians. We had a huge snowstorm. Since 72 hours, and counting, I am confined in my room in Safoot, Amman. Like always, when I am alone for a long time and I get bored, I remember my Blog. I usually go to the Blog to write a post or update some setting or another. This time, I did something new for my Blog that I had not done since more than 15 months. I designed a new cover photo for my Blog’s facebook page. It took me about 4 hours of work. I am happy with it. For the time being, I think it satisfies my goals of a cover photo. Below is the new facebook cover photo. Will it be long since I design a new one?

The Cover Photo of the Facebook Page of the Blog of Moa'bite (14/12/2013)

The New Cover Photo of the Facebook Page of the Blog of Moa’bite (14/12/2013)

إشتريت الجهاز جديد بـ150 دينار… ولما خرب، بي سي اي طلعوا الشاشة والبورد خربانين وبدهم يصلحوهم بـ225 دينار – BCI Jordan v.s. Harmonex

بتاريخ 26-10-2013، إشتريت جهاز   Samsung Galaxy Tab 3.0 7 inch. كان ذلك من محل في الدوار الثالث، جبل عمان، بقيمة 150 دينار والجهاز مكفول من BCI. وهو في الحقيقة أقل سعر وجدته لهذا التاب. قبل أن أشتري التاب، سألت عن ثمنه في عدة أماكن. أهم هذه الأماكن هو شركة BCI. إستفسرت عن الثمن في فرعهم في الطابق الأرضي في ستي مول. قالوا لي أن ثمنه 170 دينار. إستغربت فرق السعر هذا بين هذا المحل والوكالة. الأ يجب أن يكون السعر في الوكالة أرخص؟ ولكن بعد أن إستفسرت من أكثر من مصدر عن الموضوع، قالوا لي أن الوكيل يبيع بأسعار أعلى من السوق. ولكن هل هذا يعني فرق كـ20 دينار؟ بحسب ما قيل لي، نعم أمر عادي.

‎بي سي اي BCI‎ – Amman, Jordan – Mobile Phone Shop | Facebook

على أية حال، إشتريت التاب بكفالة BCI بكل ثقة من المحل على الدوار الثالث . لا أذكر اسم االمحل ولكن يمكنك الشراء من هذا المحل بعد تصفح موقع http://www.eBuyJo.com. هذا المحل هو وكيل فرعي لهذا الموقع. يمكنك تصفح أسعار مواصفات الأجهزة من ذلك الموقع ومن ثم إما أن تقوم بالذهاب شخصيا لشرائه أو تقوم بدفع 4 دنانير ليقوموا بإيصال التاب إليك في أي مكان في عمان. موقع رائع لمعرفة ثمن ومواصفات الأجهزة المختلفة والمقارنة بينها!

شعرت بسعادة كبيرة بعد شرائي هذا التابلت. BCI شركة حديثة العهد في الأردن. نظرا لكم الدعاية الهائل لها، لم أشعر للحظات أنني اخاطر ببحثي عن جهاز مكفول منها. فبحسب دعايتهم الجميلة جداً التي كنت تبث العام الماضي بكثرة في الراديو، “بي سي اي من المفرق للعقبة… بي سي اي من عظام الرقبة”. شو بدي أحسن شركة هي “من عظام الرقبة” حتى تكون كفالة جهازي من عندهم؟

الخميس الماضي، قبل 9 أيام، تعرض التابلت إلى ضربة وإلى إحتمال دخول مشروب الباربيكان إليه. المهم أنه بعد الحادث، لم يعمل الجهاز. لم أعرف ماذا أعمل في حال الشك في دخول مادة سائلة في داخل تابلت. لاحقا ذلك النهار، أخبرني شخص متفائل جدا لقيته بالصدفة أن الأمر عادي وما علي سوى الإنتظار سوى يوم إلى يومين قبل شحن الجهاز مجددا. بعد عدة تطمينات من صديقي المتفائل، شعرت براحة كبيرة. “كم سهّل لي الموضوع وكم أراحني! بالفعل، التفاؤل شئ جميل جدا!” فكرت بسعادة… ولكن للأسف مؤقتة! هذا بالعادة ما ينتهي به حال من يعتمد على من هم متفائلين جداً ويواسون غيرهم فقط “بهدف” المواساة وموضوع “إن شاء الله” بصير خير!

في ليل اليوم التالي، بعد أن كنت فد وضعت التابلت في الشمس لمدة أكثر من 3 ساعات، قررت شحن التابلت. لم يشحن التابلت ولم يعمل! تركته لأكثر من ساعة ولم يحدث أي تغيير. خفت أن الشحن قد يؤذي الجهاز ولخوفي على مبلغ الـ150 دينار الذي دفعته ثمنا للتابلت، قررت أن أذهب مباشرة في اليوم التالي إلى الشركة التي كفلت جهازي: BCI. في تلك هذه اللحظات، شعرت بأهمية تركيزي على إختيار جهاز مكفول من BCI.

إتصلت على مركز خدمة العملاء 065509045. قالوا لي أنه يجب أن أراجع أحد معارضهم. لذلك، راجعت أقرب واحد لي وهو فرع شارع المدينة المنورة. وصلت إلى المعرض. وبالحقيقة تصميم رائع، وعدد موظفين كبير. شركة كبيرة كما توقعت! أعطيت الجهاز لموظفة خدمات المشتركين. تبين أن الكفالة لا تغطي موضوع “سوء الإستخدام” المتمثل بوصول مادة سائلة إلى الجهاز. ولكن موظفة خدمات المشركين اللطيفة جدا قالت لي بأنهم سيحاولوا أقصى جهدهم لتشغيل الجهاز بدون تصليح إذا قد يكون الباربيكان لم يدخل إلى الجهاز. ولكن بالمقابل، طمنتني كما يطمن الطبيب أهل طفل قلقين، أن مثل هذه الأجهزة “الكبيرة” تحتاج لفترة شحن طويلة وإنه في العادة لا يجب أن تترك نسبة الشحن فيها لتقل عن 25%. وأن هذا قد يكون سبب أن جهازي لا يعمل. لذلك، ما سيفعلوه لي هو أنهم سيحاولون شحن الجهاز. شعرت بالراحة لإهتمام الموظفة بالموضوع وأنها لا تريد تدفيعي أي مبلغ من المال. بعد فترة إنتظار دامت حوالي ساعة ونصف، إتصل موظف التصليح وأخبر موظفة خدمات المشتركين أن الجهاز عاد للعمل! كانت فرحتي بذلك كبيرة جداً. بالفعل، خبر رائع! 150 دينار لم تضيع علي!

ولكن سعادتي لم تدم طويلا. أعادت لي الموظفة التابلت وحاولت تشغيله عدة مرات ولكنه لم يعمل. عاودت الموظفة الإتصال بموظف الصيانة الذي وجهها أنه يجب شحن الجهاز مجدداً بإستخدام شاحن موصول بالكهرباء وليس بكمبيوتر. بسعادة كبيرة لبساطة هذا الحل، ذهبت للجلوس على أحد المقاعد الذي يحتوي على شاحن. مرت الدقائق ولم يعمل الجهاز. مجدداً، عادت لي الموظفة لتسأل بإهتمام عن الجهاز. بعد أن أخبرتها أنه لم يعمل، قالت لي مباشرة أنه لم يتبق حل سوى فتح الجهاز لفحصه. رضيت بذلك بسرعة، فما البديل؟ هل دخل الباربيكان إلى داخل الجهاز وأفسد ما أفسد؟ أم هل تعرض الجهاز لضربة أثرت عليه؟

وقعت على ورقتين لهم علاقة بتسليم الجهاز وأني أعطيهم الصلاحية لحذف كل محتويات الجهاز. مش مهم! المهم يزبط الجهاز! قالوا لي أنهم سيتصلوا بي لإخباري بنتيجة الفحص ولإستشارتي بماذا يعملون.

في هذه الأثناء، كان صديق لي قد عرف عن موضوع مشكلة التابلت. نظراً لخبرة سابقة له مع BCI، قال لي بما معناه:

“إستشير الـBCI بس لا ترد عليهم… ما عندهم شغلة يحكوها إلا بدنا نغير البورد أو بدنا نغير الشاشة”.

وضح صديقي تجربة سابقه له مع تلفون والدته. قالوا له أنه بحاجة لتغيير بورد بقيمة 150 دينار. يقول صديقي أنه أخذ الجهاز من عندهم وبعثه لصديق له في الشميساني. صديقه أصلح الجهاز له بـ25 دينار‼! لم أفكر بقصة صديقي كثيراً. هل سأمر بهكذا موقف؟

على أية حال، ذهبت إلى مكتبة الجامعة الأردنية وإنتظرت مكالمة الشركة. على الساعة الرابعة و32 دقيقة، إتصلت معي موظفة من الشركة. تكلمت معي الموظفة بلغة روبوتية مشابهة للغة عدد غير قليل من موظفي خدمات المشتركين اللي بتحس إنهم “قرفانين من حالهم” وبقرأوا من “إجابات معدة مسبقاً”. جرت المكالمة التي إستمرت دقيقة و10 ثواني بطريقة قريبة من التالي بحسب أفضل ما يستطيعه دماغي من تذكر. أضع وقت المكالمة ومدتها إذا كانت الشركة مهتمة بمراجعة ما يعمله موظفيها، هذا إذا إعتبرنا أن ما حصل معي هو تصرف موظفين معينين لا طريقة عمل شركة بأسرها:
– الموظفة: “مرحبا أستاز جميل. معك س من خدمات مشتركين BCI”

– أنا: “أهلاً”.

– الموظفة: “عشان جهازك اللي تركته عنا، في مادة سائلة موجودة داخله وما إدرنا نشغل الجهاز. فلازم الجهاز يتصلح”.

– أنا: بعد أن سمعت الجملة أعلاه، خفت من الأسوأ ومن المبلغ الكبير الذي سأسمعه الآن نظير تصليح الجهاز. 50 دينار؟ 70 دينار؟ ماذا لو قالت لي 100 دينار؟ هل أصلح الجهاز أم أشتري جهاز جديد؟ سألت محاولاً إيجاد بريق أمل: “طيب مش ممكن تحاولوا تنظفوا هاي المادة السائلة؟”

– الموظفة: “أستاز، حاولنا كتير بس الجهاز ما ردي يشتغل”

– أنا: بعد فترة تفكير ليس بالطويلة… فلما يبق أي حل سوى الدفع! الله يستر. سألت كطفل خائف من إخبار والديه عن عمل سئ إقترفه لأنه يعرف العواقب: “ماشي… بدي أصلحه. كم بكلف؟”.

– الموظفة:  “بكلف 225 دينار”

– أنا: إنصدمت بما سمعت، فقلت: “عفوا، كم؟”

– الموظفة: “تصليح الجهاز بكلف 225 دينار”.

– أنا: “بس عفواً… أنا إشتريت الجهاز جديد بـ150 دينار وإنتي هسه بتحكيلي أنه تصليحه بـ225 دينار“.

– الموظفة: قالت كمن نفذ صبره لأنه كرر كلامه للمرة الألف: “إزا بدك تصلح الجهاز، ببكلفك 225 دينار”. لم تعلق الموظفة بالمرة عن إستغرابي لموضوع أني إشتريت الجهاز بـ150 دينار وهي الآن، وكما أن الأمر منطقي جدا ولا شئ غريب تكمل: “إزا ما بدك تصلحه… ممكن تيجي تستلمه”.

أغلقت الخط بعد حزم إجابات الآنسة الموظفة. ماذا يمكن أن أعمل؟ الجماعة ما قصروا. حاولوا مع “المادة السائلة” ولم يستطيعوا تصليح الجهاز! أما مسألة 225 لم أستطع فهمها ولا حتى الآن… ولكن ما أغضبني هو أن الموظفة المحترمة لم تفسر لي سبب فرق الـ75 دينار بين شراء للجهاز جديدا وبين مبلغ التصليح 225 دينار. تمنيت عليها لو قالت جملة كالتالي: “أستازي، الإطع غالية وأحسن إلك تشتري جهاز جديد”. ولكن لم تقلها… يا خسارة يا BCI!

ذهبت مباشرة بعد المكالمة لإستلام الجهاز. في أثناء الطريق، تذكرت كلام صديقي في الصباح عن موضوع “إسمع رأي الـBCI ولا ترد عليهم”. كان ذلك بصيص أمل جيد. ولكن الموظفة كانت متأكدة من كلامها وهم حاولوا أقصى جهدهم لتصليح الجهاز. ولكن بالمقابل، مبلغ الـ150 دينار الذي دفعته هو كبير جداً بالنسبة لي وأنا لم أستخدم التابلت لأكثر من 3 أسابيع. لذلك، تحدثت هاتفيا مع صديق لي خبير في مواضيع الكمبيوترات. قلت القصة لصديقي وشرحت له كثيرا عن موضوع الـ225 وعن عدم مبالاة الموظفة لتشرح لي سبب طلب هذا المبلغ. وكما هو متوقع من صديقي، تبين أن لديه تفسير لهذا الأمر. التفسير منطقي ولكن يجب من BCI أن يقوموا بشرحه لكل شخص يرغب بتصليح أي جهاز عندهم. من لديه صديق يفهم في الإلكترونيات ليتصل به ويخبره بهذه المعلومة بعد أن تطلب منه الـBCI مبلغ 225 دينار نظير تصليح جهاز ثمنه جديداً 150 دينار؟ قال لي صديقي:

“BCI ما بصلحوا قطع… BCI بس بغيروا قطع!”.

بعد سماعي لتلك الجملة، بدت الأمور منطقية. هذا متوافق مع ما قال صديقي الآخر الذي نصحني فقط بمشاورة BCI. هم لا يصلحوا القطع… هم يبدلوها. وبالتالي، فهو قال: “… ما عندهم شغلة يحكوها إلا بدنا نغير البورد أو بدنا نغير الشاشة”.

إذا هيك سياستكوا يا BCI… إنتوا حرين… بس ليش ما تحكوا للعالم؟ أنا لو ما إلي صحاب مجربينكوا ونبهوني لها المعلومة  لكان جهازي اللي خربان واللي “أستاز، حاولنا كتير بس الجهاز ما ردي يشتغل” ما كان رجع إشتغل‼!

ليش جهاز التابلت رجع إشتغل، معقول؟ في ناس أشطر من الـBCI؟ ما هموا وكلاء لسامسونج في الأردن؟

إستشرت صديقي الثاني عن “واحد” شاطر بصلح أجهزة تابلت. قال لي صديقي أنه لا يعرف ولكنه سيسأل إخوانه ويرد لي خبراً في اليوم التالي. شكرته وإنهيت المكالمة مرتعبا لأنني كنت متأكدا من أن موضوع الباربيكان داخل الجهاز صار أكيد. ألا يجب أن أسرع في التصليح؟ بعد إنهاء مكالمتي مع صديقي الثاني. تذكرت شركة هارمونكس. أعرف هذه الشركة لأن رقمي الخلوي يتلقى رسائل مستمرة منهم عن عروض لمحلات الخلويات. السبب أن رقمي، الذي كنت قد إشتريته جديداً من أحد معارض زين العام الماضي، كان في الماضي رقم لمحل خلويات في جبل الحسين. عرفت ذلك بعد أن جوجلت الرقم وبسبب الـ15 مكالمة وأكثر التي جاءتني خلال فترات مختلفة العام الماضي بصفتي موظف في محل الخلويات في جبل الحسين.

على أية حال، كنت متضايق من موضوع الرسائل التي كانت تأتيني من شركة هارمونكس بصفتي محل خلويات. تكلمت مع أحد الموظفين في شركة هارمونكس بهذا الأمر العام الماضي. قال لي الموظف أن شطب رقمي صعب لأن تجديد “السيرفر” يتم كل 6 شهور وأن ذلك يكلفهم مبلغ معين من المال. لم أقتنع بهذه الإجابة، ثم مازحني الموظف “من كل عقله” قائلا: “يا سيدي لازم تتشرف إنه بتيجيك رسائل منا”. ضحكت على الخلوي ضحكة: “لا والله ما حزرت”. بعد نقاش طويل عن أخلاقيات أن ترسل رسائل لشخص لا يريدها، قال لي الموظف آنذاك: “طيب أنا كمان بتيجيني رسائل دعائية ومش قادر أحكي إشي!”. الكل مظلوم بالرسائل الدعائية… وشركات الإتصالات تدعي أنها تمنع هذه الرسائل ولكن دون فائدة. ماذا أقول للموظف بعد أن تبين أنه مظلوم مثلي؟ ولكن، هل إذا أنت كنت مظلوما في نقطة معينة، هل هذا يعطيك الحق لتفريغ غضبك وأن تعيد نفس الظلم على شخص آخر “مثله مثلك”؟ قلت لموظف هارمونكس آنذاك: “إذن إنت مظلوم زيي. ويتيجيك رسائل غصباً عنك… إنته هسه حكيت الجملة عن هاي الرسائل بعصبية. شعوري أنا إتجاهكم هسه زي شعورك إنته هسه ضد الشركات اللي بتبعثلك دعايات غصبا عنك”. صمت الموظف لفترة، ثم قال الجملة التي يقولها الأشخاص عندما يريدون الإنتهاء من نقاش عرفوا أنهم لن وجهة نظرهم فيه لا يمكن إثباتها: “خلص… توكل على الله!”. يا سلام… توكل على الله. طيب، والرسائل اللي ما حكيتلي إنك ناوي توققها؟ فأكملت آنذاك: “أنا متوكل على الله. مين أصلا للمواطن المسكين غير الله؟ أنا كلها أكمن شهر وبشتري سمارت فون. رايح أنزل True caller وأعمل بلوك للرسائل منكوا”. قلت ذلك بعصبية ولكن بنشوة “الله أكبر فوق كيد المعتدي… والله للمظلوم خير مؤيدِ”  ( يمكنك القراءة أكثر عن هذا المقطع من نشيد مصري  في مقالتي هذه: “ماذا لو خيرت بين خيارين لا ثالث لهما في موقف معين: أن تكون ظالما أو مظلوما؟“). أيامها كنت أعتقد أن برنامج True Caller يستطيع وقف الإس إم إس من أي رقم تحدده. ولكن الحمدلله، لاحقا، تبين أن هناك برنامج آخر يقوم بذلك. عودة إلى المكالمة، لم يعلق الموظف أكثر من ذلك. أراد فقط إنهاء المكالمة. أنا كذلك. شكرته ثم أغلقت الخط. لم تتوقف الرسائل من ذلك اليوم. وتبين أنني يجب أن أحمد الله على أنها لم تتوقف!

مباشرة، بعد أن تذكرت شركة هارمونكس، ذهبت إلى برنامج SMS Blocker على جهازي الخلوي “الهواوي”. كنت قد أضفت إسم Harmonix/ Harmonx/ Harmonex إلى لائحة البلوك في هذا البرنامج الرائع. تلقائيا، كان البرنامج قد عمل بلوك لكل الرسائل منهم ومن كل الشركات اللي ما بـ***** على حالها وأولها شركة زين (حاميها حراميها). بحثت في الرسائل ووجدت واحدة تحتوي على رقم هاتف هارمونكس الأرضي. إتصلت على موظف الصيانة. قلت له أن الجهاز تعرض لدخول الباربيكان إليه قبل يومين. “الله يعطيك العافية…” قال لي الموظف بلهجة طبيب يوبخ مريض صامت على أعراض مرضية عنده من فترة طويلة، “من أول مبارح فاتت باربيكان عليه… وشو قاعد لهسه بتسوي؟” بعد هذا التعليق الإستنكاري، أحسست بخطأ ما عملته بعدم إهتمامي بفتح التابلت للتأكد منه في نفس اليوم الذي شكيت فيه أن من الممكن أن الباربيكان قد دخل فيه. وجهني الموظف بعد ذلك إلى أن آتي إلى محلهم بالقرب من “جسر السيفوي” بأسرع وقت ممكن. بعد سؤالي له عما إذا كان سيعمل أم لا، قال لي: “بعد ساعة أحسن من بعد 12 ساعة… وبعد يوم أفضل من بعد يومين”. كلام جالب للأمل خصوصا وأن الموظف كان واثق من كلامه.

كانت هذه المكالمة وأنا داخل شركة BCI لإستلام الجهاز. بالعكس من عدم إهتمام الموظفة التي تكلمت معي على الهاتف بموضوع جهازي، كانت الموظفة الأخرى في المعرض متعاطفة معي وإعتذرت مني أن الجهاز لم يعمل. يا ريت كل الموظفات زي هيك!

كانت لدي في تلك الإثناء محاضرة لغة ألمانية في مركز اللغات الحديث (LGC). ولكن ما قاله لي موظف هارمونكس لم يجعلني أفكر في موضوع حضور المحاضرة أو عدمه. يجب أن أذهب! هذول 150 دينار! أصلا الجهاز خربان خربان… وأنا أصلا حتى لو الـBCI قالوا إلي إنه الجهاز بكلف تصليحه 125، مش 225، كنت ما صلحته عندهم! فما بالك بعد ما قالوا إلي 225 دينار.

وصلت إلى شركة هارمونكس. دخلت إلى موظف الصيانة بسرعة كما يدخل أهل مريض إلى الطبيب في غرفة الطوارئ. أعطيته الجهاز وقلت له مجدداً أنه تعرض لدخول الباربيكان إليه وأنه لا يعمل. ولكنني لم أخبره بقصة الـBCI. خفت أن يتأثر بموضوع الـ225 دينار كثمن التصليح ويعتبر الأمور منتهيه وأن “الله أخذ وداعته“. مباشرة، قام الموظف بفك التابلت وفصل سلك البطارية. شرح لي بعد ذلك أنه سيقوم بـ”غسل” الجهاز بمادة كيميائية وأن هذه العملية تأخذ بين يوم إلى يومين. قال لي أنها تكلف 20 دينار. نظرا لأني كنت معتبرا أن الأمور شبه منتهيه، ترددت كثيرا في القبول. شرحت له أنني أشتريت الجهاز قبل أقل من 3 أسابيع فقط. لا أريد أن أدفع المزيد من المال على جهاز لن يعمل! مشكورا، وبأسلوب لا تسمعه كثيرا، طمأنني: “إذا ما إشتغل الجهاز… لا تدفع مصاري!” ثم أكمل كلامه الرائع بقوله: “فوق خسارتك بدنا نخسرك كمان؟”. شكرت الموظف بعد هذا الكلام اللطيف. والله إنه ما قصر! قال لي بعدها الموظف أنهم سيتكلمون معي. شكرته وخرجت. الأمور كانت واضحة! بالتأكيد الجهاز لن يعمل. فجهاز تطلب الـBCI 225 دينار كنظير تصليحه، وهي شركة مشهورة وأتوقع أن لديها أفضل العمال، هل يمكن تصليحه في محل خلويات وليس وكالة؟

يوم الأربعاء الماضي، كنت في مطعم بالقرب من البوابة الجنوبية لجامعة مؤتة. تذكرت التابلت لأنه مضى على وضعي له في هارمونكس أكثر من 3 أيام. ولكن الأمور كانت واضحة بالنسبة لي، إذ إستنتجت بسهولة: “لو إشتغل الجهاز… كان حكوا معي. ما إشتغل ولسه بحاولوا يشغوله‼!”.

إتصلت مع هارمونكس. حولوني إلى موظف الصيانة. “عشان جهاز التابلت… آه… هيوا موجود” قال لي الموظف. كانت النتيجة واضحة أكثر وأكثر. كان السؤال الان: هل أستلم التابلت من عندهم أم أبيعه له فقد يستفيدوا منه كقطع؟ كم سيشتروه مني؟ 10 دنانير؟ بس نرجع لموضوع الـBCI… حكولي إنه الشاشة والبورد مضروبين… شو بدهم يشتروا فيه. بعد لحظات تفكير ليست بالطويلة، أكمل موظف هارمونكس بالخبرالذي لم أصدقه: “بتقدر تيجي تستلمه… إشتغل”. عندئذ حصلت اللقطة كما في الأفلام، “هل أنا في حلم؟ هل أنا متأكد مما سمعته؟”. ثم قلت متفاجئا بصوت عالي جلب بسرعة إنتباه الشاب الذي كان يجلس أمامي في المطعم: “زبط؟”. معقول رايح يصير معي عكس أغنية ناصيف زيتون و”تزبط معي”؟ نعم… زبطت… زبطت… زبطت….  موظف هارمونكس صلحلي الجهاز! وفوق هذا كله، ما شطبوا أي إشي من الجهاز. لحد هسه مش فاهم كيف صار الموضوع… بس صراحة… هاي المقالة أخذت مني أكثر من 4 ساعات كتابة وشغل ولسه ما كملت… ما كنت بدي أكتب اللي صار… بس اللي صار غلط كبير من شركة كبيرة مثل شركة BCI ويجب أن يعرف الناس عما حدث معي. وبالمقابل، موظف الصيانة في شركة هارمونكس رجع إلي جهاز ثمنه 150 دينار كنت ببساطة بدي أرميه… كمان الناس لازم تعرف عن موظف الصيانة وعن شركة هارمونكس!

عييييييييييييييييييييييب على شركات كبيرة، أرباحها بالملايين، إنها تعمل اللي عملتوه BCI فيّ… أنا لولا أصحابي… ما كنت عرفت عن سياسة تبديل القطع فقط دون التصليح… وإذا كان هذا يصف سياسة شركة BCI، لماذا لا تقول الشركة عن ذلك للعملاء؟

ولا أدري إن كان في إستهتار من قبل الموظفين في الشركة في محاولتهم تصليح جهازي وفي إعتبار أن الموضوع منتهي وأن لا حل سوى دفع 225 دينار. لماذا لم يقولوا لي أن هناك حلول أخرى، في حالتي موضوع الغسيل بالمواد الكيماوية؟

ومن شان الله… إذا مبلغ 150 دينار قليل… فحقكم علينا… بس الواحد مصاريه مش جايبها من الشارع… يا ريت شوية إهتمام لما شخص ما إله خبرة يسأل ليش جهازه بكلف تصليح 225 دينار مع إنه ثمنه جديد 150 دينار!

شركة هارمونكس إجمالا، وموظف الصيانة بشكل خاص، شكرا جزيلا… وعشان موضوع الإس إم إسات اللي لسه بتعثوها إلي… إذا بدكوا تظلكوا تبعثوا… مش مشكلة! ظلكوا إبعثوا (بس والله العظيم أنا مش صاحب محل خلويات). لولا موظف الصيانة الشاطر عندكو… ما كان هسه جهازي التابلت شغال قدامي! ورايح أعمل أحلى لايك لبيج الشركة على الفيسبوك… وإذا واحد جهازه خربان وبده يصلحه… أكيد رايح أحكيله عنكم.

شكرا Harmonex

Harmonex Mobile Services Center | Facebook

https://www.facebook.com/harmonex

صور أدوية الإدمان المشهورة في الأردن: صليبا، كبتاجون، كيمادرين أو أبو حصان، برازيلي، ترامال أو ترامادول،

مستشفى المركز الوطني للصحة النفسية الفحيص

:قبل 23 شهراً، بعد أن أنهيت دوامي في مادة النفسية في مستشفى الفحيص، قمت بنشر مقالة بعنوان

Generic names, trade names, and street names in Jordan for drugs of abuse الأسماء العلمية، والتجارية، والعامية لأدوية الإدمان (المخدرات) في الأردن

كما يظهر من العنوان، لخصت في تلك المقالة الأسماء العلمية والتجارية لأدوية الإدمان المشهورة في الأردن. وضعت أيضا بعض الصور لكل دواء. كانت الفئة المستهدفة من المقالة هي فئة طلاب الطب والأطباء. وذلك لأنهم سيتعرضون لأشخاص تناولوا مثل هذه الأدوية المخدرة. وبالتالي، يجب عليهم معرفة الأسماء العامية لهذه الأدوية. أيضا، من الجيد معرفة شكل باكيتات وحبوب هذه الأدوية حتى يسهل التعرف عليها.

  هذه المقالة أصبحت من المقالات الشعبية في مدونتي، إذا أنها جلبت لي  2201 زيارة حتى اليوم.

:(هذه هي كلمات البحث التي إستخدمها زوار مدونتي في محركات البحت وبعدها قرروا الدخول إلى مدونتي (الكلمات مرتبة من الأكثر حتى الأقل شهرة

  1. صليبا حبوب
  2. حبوب البرازيلي
  3. drugs in jordan
  4. prazin
  5. كيمادرين
  6. حبوب برازيلي
  7. حبوب الصليبا
  8. دواء صليبا
  9. كبت
  10. دواء البرازيلي
      بعض مفردات البحث كانت حول صور هذه الأدوية. لذلك، قررت كتابة هذه المقالة مع وضع مزيد من الصور. في نهاية كل فقرة عن كل دواء، سأضع رابطا إلىنتائج بحث الصور في جوجل عن كل دواء وذلك لرؤية المزيد من الصور.
      مصدر المعلومات هو مواقع إلكترونية “محترمة” ولكن بشكل أساس، الدكتور محمد الذيبة، إستشاري الطب النفسي الذي درسني في سنة خامسة. لهم جميعا جزيل الشكر.
      لتفاصيل المراجع في نفس المقالة السابقة في مدونتي والمشار إليها أعلاه.

باللون الأزرق: الاسم العلمي

باللون الأخضر: الاسم التجاري

اللون الأحمر: اسم الشارع أو الاسم الذي يتسخدمه الناس العاديين

1. Conlazepam  Rivotril ® صليبا

سبب التسمية العامية “صليبا” هو وجود شكل الصليب على أقراص هذا الدواء

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

Conlazepam Rivotril ® صليبا

         

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

Conlazepam  Rivotril ®  صليبا

مزيد من الصور في بحث الصور في جوجل

2. Fenethylline (also spelled phenethylline) Captagon ® كبت، كبتاجون، كبتاغون

الصور في بحث جوجل:

https://www.google.com/search?tbm=isch&q=fenethylline&spell=1&sa=X&ei=JluQUrK8J-i30QX9iID4DA&ved=0CFAQvwUoAA&dpr=1&biw=1280&bih=632

3. Procylidine Kemadrin ® كيمادرين، ويلكوم/ويلكم، أبو حصان

سبب تسمية الدواء “أبو حصان” هو أن علبة الدواء تحتوي على شكل الحصان .

Procylidine Kemadrin ® كيمادرين، ويلكوم/ويلكم، أبو حصان

مزيد من الصور: بحث صور جوجل.

4. Alprazolam Xanax ®, Prazin ® برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

سبب التسمية هو تحوير أحد الأسماء التجارية له وهو اسم برازين. إذا إن هذين الإسمين متقاربين.

اسم أخر هو رينالدو أو رونالدو

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

Alprazolam Xanax ®, Prazin ®  برازيلي، رينالدو أو رونالدو.

مزيد من الصور: بحث صور جوجل.

5. Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

Tramadol Tramal ® ترامال

مزيد من الصور: بحث صور جوجل.

تلخيص طالبة جامعية ألمانية تدرس العربية لقصة “نشمة وجاسم” للكاتبة تغريد النجار

ألتقي حالياً مع طالبة ألمانية تدرس العربية الأردن. هي مسجلة في مركز اللغات التابع للجامعة الأردنية. نحن ما نسمى في اللغة الإنجليزية زملاء في تبادل اللغة:

Language Exchange Partners

بإختصار  مفيد، خلال عملية التبادل هذه، كل شخص يدّرس الشخص الآخر اللغة التي يتقنها (على الأغلب اللغة الأم). مثلاً في حالتي، أنا أدّرس اللغة العربية لزميلتي الألمانية لمدة ساعة، ثم تقوم هي بتدريسي العربية.

 بالنسبة لمركز اللغات في الجامعة الأردنية، أعتقد أن هذا المركز مصدر فخر للجامعة الأردنية ولطلبتها. الزائر للجامعة الأردنية يمكنه بسهولة ملاحظة العدد الكبير من الطلبة الأجانب من أوروبا وأمريكا في الجامعة. أنا خريج جامعة مؤتة وعدد الطلبة الأجانب الذين كنت أراهم فيها لا يذكر مقارنة مع عددهم في الجامعة الأردنية. أعتقد أن سبب هذا الفرق الهائل هو وجود مركزاللغات في الجامعة الأردنية. لا شك أن وجود هذا التنوع في طلبة الجامعة يعطي الطلاب الأردنيين فرصة لتوسيع مداركهم والتعرف على ثقافات جديدة. ولاأنسى طبعا مسألة تعلم لغة جديدة عن طريق موضوع تبادل اللغة.

في إحدى لقائتنا، أرتني زميلتي بإفتخار قصة أطفال عربية بإسم “نشمة وجاسم”  للكاتبة الأردنية تغريد النجار. كانت فرحة جداً بها. وكان يبدو عليها أنها مستمعة بقراءتها جداً على الرغم من قصرها. وعلى الرغم من ثمنها العالي بالنسبة لي (3 دنانير). قد يكون السبب هو ورق القصة العالي الجودة، ولكن الأهم من ذلك، أنها قامت بشرائها من تاج مول. “صورها جميلة جدا” شرحت لي بسعادة أحد أسباب إعجابها بهذه القصة.

الغلاف الخارجي لقصة الأطفال نشمة وجاسم للكاتبة تغريد النجار

الغلاف الخارجي لقصة الأطفال نشمة وجاسم للكاتبة تغريد النجار

بعد ملاحظتي لهذا الإعجاب الهائل، طلبت من زميلتي أن تلخص القصة. قامت بذلك وبعثت التلخيص لي. التلخيص رائع، بسبب بساطته. وفي بعض الأماكن، مضحك بشكل رئيس لإستخدام كلمات عامية في التلخيص. ولكن هذه مشكل قد يواجهها الشخص عندما يتعلم لغة جديدة. لا يستطيع التمييز بين الكلمات العامية والكلمات غير العامية. أستأذنت زميلتي أن أنشر التلخيص بدون ذكر إسمها. قلت لها: “من يدري… ربما أن مؤلفة القصة ستقرأه!” وافقت زميلتي والتلخيص في آخر المقالة. ولكن قبل ذلك:

هذه صفحة الكاتبة تغريد على موقع القراءة الرائع Good reads:
https://www.goodreads.com/author/show/1332313._

هذه الصفحة تحتوي على كتب المؤلفة الأخرى:
https://www.goodreads.com/author/list/1332313._

لا أدري إن كانت الكاتبة هي التي تدير ذلك الحساب. على أية حال، سأضع رابط لهذه المقالة في صفحتها في الموقع أعلاه. قد تتحقق جملتي في أن كاتبة القصة ستقرأ التلخيص…

تلخيص من الكتاب “نشمة وجاسم

في يوم من الأيام تستيقظ نشمة و يرى أبوها يُنْزِل القعود من شاحنته. هذا جمل يكون هدية من الشيخ “مِتْعِب”. في بداية الجمل  خائف و زعلان, بس نشمة تربته وتأطعمه بالعُشْب و تسمّيه “جاسم”. الجمل يفرح والاِثنان يصبحوا أصدقاء.

قبل عيد الأضْحى تصنع نشمة بساطاً جميلاً و تهديه على جاسمو التي يكون سعيد.

في مساء تسأل نشمة:” أبي…متى تأخُذُنا أنا وجاسِم إلى المدينة؟”

يقول الأب:”سآخُذُك أنت يا نشمة, لكن جاسم تبقى هنا. المدينة ليست المكان المناسب للجمال.”

يغضب جاسم ويقرر أن يزور المدينة وحده. خلال الليلة يروح جاسم إلى المدينة.

في مدينة ينظر جاسم حوله بدهشة لكن سائقو السيارات يزمرون كثيراً و جاسم يهرب إلى حديقة أحد المنازل. الصاحبة تستدعي الشرطة التي تأخذ جاسم إلى حديقة الحيوانات حيث جاسم حزين جداً و لا يأكل لا شيء. لذلك يضع مدير الحديقة إشهار في راديو.

بطبع تسمع نشمة هذا إشهار و تمشى إلى أبيها و تحكي الأنباء. بعدين يروحون إلى حديقة الحيوانات و يأخذون جاسم. يفرح جاسم بقدوم نشمة وفي نهاية كل ناس سعيد و فرح.

                                

Panoramic view of the whole Northern Border of the village of Smakieh, Karak, Jordan صورة بانوراما لكل الحد الشمالي لقرية السماكية (from year 2013)

I come from a small village in the South of Jordan called Smakieh. My village is inhabited by approximately 3,000 people. The village, like our governorate Karak, has a long history since at least two thousand years.

This post is mainly to show how large (or small?) is my village. Well, the following panoramic view of the village from the year 2013 can give an idea about that. This panorama shows the entire northern border of my village. Please click here to see the village in Goolge Maps.

 

Stitched Panorama

(The panorama is resized. To see it in a much bigger size, then click on it. In the new page that will appear, you can see very clear details if you zoom in with your browser. The size of image is about 15 Megabyte, so it might take time for it to load)

It is the result of 22 photos that I combined together using the great program Kolor Autopano Giga 2.5. This is a computer program that automatically, with one click and with absolutely no experience required, combines into one Panorama all photos that were taken in sequence. To give you a better understanding, I post the 22 individual photos that Kolor Autpano Giga 2.5 combined to produce the Panoramic view above.

Finally, I took these 22 photos using OLYMPUS DIGITAL CAMERA, VG110,D700. That was in 25.04.2013, around 12 PM.

The individual photos:
P4250054P4250055P4250056P4250057P4250058P4250059P4250061P4250062P4250064P4250065P4250066P4250068P4250070P4250071P4250072P4250073P4250075P4250076P4250077P4250078P4250079P4250080

Photos from in and around my village Smakieh, Karak, Jordan صور من وحوالي قرية السماكية، الكرك، الأردن

I took the phots in 21.04.2013 using OLYMPUS DIGITAL CAMERA, VG110,D700. I edited them using Google Picasa 3.9.0 (I love this program). Another great program by Google!

I had already uploaded them to my account on Panoramio: http://www.panoramio.com/user/4700717?with_photo_id=37700739

صور من وحوالي قرية السماكية، الكرك، الأردن

A "Karaki" rainbow as it appears from a window in my house.

A “Karaki” rainbow as it appears from a window in my house.

A black bird (I don't know its name, do you?) in my house in Smakieh, Karak, Jordan. 20.04.2013.

A black bird (I don’t know its name, do you?) in my house in Smakieh, Karak, Jordan. 20.04.2013.

A pick up above a hill northen the village of Smakieh.

A pick up above a hill northen the village of Smakieh.

A view of the northern part of the village of Smakieh. The Christian cemetry of Smakieh appears in the distance.

A view of the northern part of the village of Smakieh. The Christian cemetry of Smakieh appears in the distance.

A bird that is certainly not indigenous to Smakieh.It seems that it lost its way or was no longer able to travel. Therefore, this explains why it is alone in a desert village like Smakieh. Do you know what could this bird be?

A bird that is certainly not indigenous to Smakieh.It seems that it lost its way or was no longer able to travel. Therefore, this explains why it is alone in a desert village like Smakieh. Do you know what could this bird be?

Mint

Mint

A wild flower on one of the hills nothern Smakieh

A wild flower on one of the hills nothern Smakieh

A wild flower on one of the hills nothern Smakieh

A wild flower on one of the hills nothern Smakieh

Update 22/10/2013 [in less than 15 hours]:

I said that I edited these photos using Picasa 3 program. What is really the effect of this program on these photos? Were they not beautiful and then became beautiful? Do photo-editing programs create a distorted view of reality? Can we trust our eyes? In this post, in what follows, you will be the judge.

I decided to post the original photos because, less than one day of publishing the Picasa-edited photos, I got the following comment by an American wordpress blogger called Emily (http://emilymariee.wordpress.com). Would Emily change her opinion after seeing the original photos?

image

My photos: After and before editing

1 (2)1

2 (2)23 (2)3

4 (2)45 (2)56 (2)67 (2)78 (2)

8

حفل القسم الطبي لخريجي الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة تحت رعاية معالي وزير الأوقاف الدكتور محمد نوح القضاة، قصر الثقافة، عمان، 24.06.2013

بعد سنوات من التعب والتوتر والتضحيات… تخرجت من كلية الطب! كانت تجربة صعبة. تعلمت فيها الكثير. أسمع عدد من زملائي الطلبة يقولون: “لو عاد بنا الزمان، لن ندخل كلية الطب”. بالنسبة لي، فأنا سأعيد التجربة بكل تأكيد. أضحك على نفسي الآن بسبب عدد المرات التي فكرت فيها بترك كلية الطب. السبب كان إكتشافي، من أول سنة في كلية الطب، حجم الوقت والجهد المطلوب مني للإستمرار في تخصص “الطب البشري والجراحة”. ولكن، دائما، كان أكبر دافع لي للإستمرار في كلية الطب هو أن لا “يعايروني” لبقية عمري بأنني تركت كلية الطب… بأنني هربت من أرض المعركة…
Running away from battelfield
في أحد المرات، قلت لأحدهم “كذبا” أنني تركت كلية الطب وانتقلت إلى كلية هندسة. أنا أشكر تعليقه جدا جدا جدا. لن أنسى لا هذا الشخص ولا تعليقه. قال لي، بكل إقتناع: “يالله… كل واحد حسب قدراته!”. ماذا يعني  ذلك؟أنا لست بمقدار تحدي كلية الطب؟ ماذا ينقصني؟ ذكاء؟ جهد؟ إرادة؟ عزيمة؟… تخرجنا والله وفقنا!
Officially a doctor: Dr. Jameel Khaleel Hijazeen رسمياً دكتور: الدكتور جميل خليل حجازين
Dr. Jameel Khaleel Hijazeen الدكتور جميل خليل حجازين
حقل القسم الطبي، وهو الحقل الذي يقسم (أو يقرأ؟) فيه الخريجون القسم الطبي،  كان تحت رعاية معالي وزير الأوقاف الدكتور محمد نوح القضاة. حضر الحفل مندوبا عن رئيس جامعة مؤتة، نائب الرئيس الأستاذ الدكتور أحمد بطاح. بالإضافة إلى عميد كلية الطب الدكتور بسام نشيوات ونائب العميد الدكتور عمر نافع العجارمة. عريف الحفل كان الدكتور “حبيب الجماهير” رامي الدويري.
بالترتيب من الأمام إلى الخلف: معالي وزير الأوقاف الدكتور محمد نوح القضاة، والأستاذ الدكتور أحمد بطاح، نائب رئيس جامعة مؤتة، والدكتور بسام نشيوات، عميد كلية طب جامعة مؤتة، والدكتور عمر نافع العجارمة، نائب عميد كلية طب جامعة مؤتة، لحظة دخولهم إلى مدرج قصر الثقافة.

بالترتيب من الأمام إلى الخلف: معالي وزير الأوقاف الدكتور محمد نوح القضاة، والأستاذ الدكتور أحمد بطاح، نائب رئيس جامعة مؤتة، والدكتور بسام نشيوات، عميد كلية طب جامعة مؤتة، والدكتور عمر نافع العجارمة، نائب عميد كلية طب جامعة مؤتة، لحظة دخولهم إلى مدرج قصر الثقافة.

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة

خريجو الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة

عريف حفل القسم الطبي الدكتور رامي الدويري

عريف حفل القسم الطبي الدكتور رامي الدويري

جانب من الحضور

جانب من الحضور

كان الحقل رائعا. تحفظي الوحيد كان هو طول مدة الحفل حيث إمتد لأكثر من ساعتين ونصف. أمر طبيعي في مجتمعنا حيث لا قيمة كبيرة للوقت! أذكر ذلك لأنه لم يتجاوز عدد أساتذتنا الذين حضروا الحفل خمسة (الدكتور معمر الجفوت والدكتورة سهام أبو فريجة والدكتور ختام الرفوع والدكتور عصمت العمري والدكتور خليل السالم). قد يكون هناك دكتور أو دكتورين لا أذكرهم… ولكن حتى ولو… أين باقي الـ50 دكتور على أقل تقدير من كليتنا؟ لا ألومهم. فعلى الأغلب، يعرف هؤلاء المدرسين كم هو الوقت الذي سيذهب منهم لحضور حفل القسم الطبي. ومن منهم يمتلك 4-5 ساعات من أجل حضور كلمات وخواطر وأغاني وصور لها أول وليس لها آخر؟
الدكتور محمد نوح القضاة أول الحاضرين
ما أستغرب منه دائما عند سماعي لأحدهم يلقي كلمة: هل كتب كلمته هذه ليوصل فكرة أم ليستعرض مقدراته الأدبية واللغوية  أو لإعطاء نفسه أكبر فرصة لإظهار مواهبة الإلقائية أمام جمهور في فرصة قد لا تتكرر في العمر؟ في هذا السياق، أعجتبني كلمة الدكتور محمد نوح القضاة. فقد كانت، كما تقول مقولة في الإنجليزية، concise and precise: مختصرة ودقيقة. ولا أستغرب التصفيق الهائل الذي تلقاه الدكتور محمد نوح عدة مرات وهو يلقي كلمته. فخلال لحظات، إشتعل الجمهور بالأفكار التي تحدث عنها الدكتور محمد نوح. أعجبتني تعليق لأحدهم وهو يصف منبهرا تأثير الدكتور محمد نوح على الجمهور: “لو بده… والله إنه بقدر يولع ثورة خلال دقايق!”.
الدكتور محمد نوح القضاة أثناء بداية إلقاءه كلمة راعي الحفل

الدكتور محمد نوح القضاة أثناء بداية إلقاءه كلمة راعي الحفل

حفل القسم الطبي لخريجي الفوج السابع من كلية طب جامعة مؤتة تحت رعاية معالي وزير الأوقاف الدكتور محمد نوح القضاة، قصر الثقافة، عمان، 24.06.2013
الدكتور محمد نوح القضاة أثناء إلقاءه كلمة راعي الحفل

الدكتور محمد نوح القضاة أثناء إلقاءه كلمة راعي الحفل

عندما يجعلك الشخص الذي أمامك تكشتف أشياء عظيمة عن نفسك لم تكن تعرفها!...خريجو الفوج السابع يقفون أثناء كلمة الدكتور محمد نوح خصوصا بعد أن ألهب مشاعرهم بكم كبير من التشجيع والدعم!

عندما يجعلك الشخص الذي أمامك تكشتف أشياء عظيمة عن نفسك لم تكن تعرفها…خريجو الفوج السابع يقفون أثناء كلمة الدكتور محمد نوح خصوصا بعد أن ألهب مشاعرهم بكم كبير من التشجيع والدعم!

مبروك... "لقد أصبحتم أطباء"... مباشرة بعد ختم الدكتور معمر الجفوت لحلف القسم الطبي بهذه الجملة الحماسية التي ختمت مشوار ست سنوات

مبروك… “لقد أصبحتم أطباء”… مباشرة بعد ختم الدكتور معمر الجفوت لحلف القسم الطبي بهذه الجملة الحماسية التي ختمت مشوار ست سنوات

على أية حال. في ظل حدود تقبل الرأي الآخر التي أتوقع أنه يتمتع به أغلب أبناء المجتمع العربي، كتبت التعليق الذي في الأسفل تحت الصورة التالية التي وضعها الدكتور محمد نوح القضاة على صفحته الشخصية على الفيسبوك. الآن، بعد أكثر من شهر من كتابتي للتعليق، لم أتلق أي رد. فقط سبع “لايكات”. لا يهم… المهم أنني أوصلت فكرة…
 دكتوري العزيز،
 
بداية، أشكر تكرمك بحضور بداية حفلنا في كلية الطب وعلى الكلمة الرائعة التي ألقيتها.أشكرك وأقف منذهلا أمام براعتك في إختيار الكلمات. ولكن إذا سمتحم لي، أريد أن اتحدث عن موضوغ مقارتنا بخريجي الجامعات الغربية. لا أعرف إذا كان الخريحون أمامك أفضل شكلا وإطلالة من خريجي الجامعات الغربية. ولكن أشكر صراحتك في أنك لم تقل أننا أفضل منهم علما! للأسف، وأنا واحد من الخريجين، ما هي إنجازاتنا من أبحاث وإختراعات وإكتشافات؟ دفعتنا وغيرها من الدفعات؟ هل إخترعنا دواء جديد؟ هل حددنا فيروس أو بكتيريا تسبب أمراض لا نعرف سببها؟ هل حققنا إكتشافات في فهمنا لمرض معين؟ المشكلة ليست في أن الإجابة عن كل الأسئلة السابقة وما يشابهها هو لا. المشكلة هو أننا لم نحاول ذلك. تخرجنا بشهادات علمية نشكر أساتذتنا وجامعتنا عليها. ولكن، هل سنحقق عشر، وهذا رقم متفائل جدا، ما يحققه طلاب الجامعات الغربية من إكتشافات علمية و‘إنجازات علمية غير الحصول على “الكرتونة”؟ بالطبع، دول عربية، تمتلك الكثير من الذهب الأسود، الوضع عندها إن لم يكن مثلنا فهو أسوأ. ولكن، لماذا لا نطمح للأفضل؟
 
بكلمتك، جاوبت على السؤال أعلاه. لقد إقترحت مشكورا إنشاء صندوق للبحث العلمي. قلت أنت ذلك وتذكرت أنا المبالغ المالية التي دفعتها من جيب “أبوي” أنا وبعض زملائي الطلبة من أجل عمل أبحاث بسيطة تتمثل بتوزيع إستبانات لقياس رأي أو معرفة بمرض أو حالة طبية معينة. هل نمتلك الدعم المالي لعمل أبحاث أكبر من ذلك؟ هل نمتلك المرافق والطاقات البشرية المؤهلة لذلك؟
 
موضوع الطافات البشرية المؤهلة هذا يقودني إلى الجانب السلبي من موضوع أننا نصدر الذهب الأصفر. الخريج الضعيف أو صاحب المستوى المتوسط يبقى. بينما أغلب المتفوقين دراسيا يسافرون بلا عودة. ها هم ثلث خريجو كلية طب الأردنية، وهم الأعلى معدلا في التوجيهي على مستوى المملكة، وكليتهم من أفضل كليات الطب في العالم العربي، يعملون في “دول العالم المتقدم”.(http://www.alrai.com/article/524130.html).
 
ما فائدة ذهبي إذا في النهاية نفعه لغيري؟
 
أتمنى أن يؤخذ إقتراحك في إنشاء صندوق للبحث العلمي في عين الإعتبار.
 
شكرا مجددا على كلمتك وعلى حضورك.
 
Seventh Batch 2013, Faculty of Medicine, Mu'tah University, Karak, Jordan الدفعة السابعة من كلية طب جامعة مؤتة 2013
Seventh Batch 2013, Faculty of Medicine, Mu'tah University, Karak, Jordan الدفعة السابعة من كلية طب جامعة مؤتة 2013

مسح الموارد وفرص العمل – الصف العاشر

ماذا يعني عنوان هذه المقالة؟ ما هو هذا المسح الذي يتحدثون عنه؟ بصراحة، أنا لا أعرف شيئا عن هذا الموضوع سوى أن مجموعة من طالبات الصف العاشرمن أقاربي في قريتي جاءن لي، بوصفي طالب الطب الوحيد من قرية السماكية الذي أدرس في الأردن، وطلبن مني الإجابة على الأسئلة التي في الأسفل. موضوع إختيار التخصص الجامعي يعجبني جدا. خصوصا أنني من الأشخاص الذين دخلوا الجامعة ولم يعرفوا ما هو الفرق بين التخصصات المختلفة سوى إسمها! لذلك، إسترسلت في الحديث وكتبت الإجابات شبه المطولة على أسئلة هذا المسح الـ15!

♪   ♪   ♪   ♪   ♪   ♪

clip_image002

 

مسح الموارد وفرص العمل – الصف العاشر

كلية الطب - جامعة مؤتة

الاسم: جميل خليل حجازين.

التخصص: الطب البشري والجراحة، سنة سادسة، كلية الطب، جامعة مؤتة.

1. ما اسم التخصص الذي تدرسه؟

الطب البشري والجراحة.

2. هل بالإمكان أن تصف يومك الدراسي؟

نظرا لعدد الساعات الكبير لتخصص الطب البشري (أكثر من 260 ساعة)، فإن معظم الفصول الدراسية تتكون من 18 ساعة على الأقل. وبالتالي، السواد الأعظم من أيامي الدراسية تبتدأ بالنهوض مبكرا وذلك لحضور محاضرة أو شئ يعرف بإسم تقرير صباحي على الساعة الثامنة صباحا.

مدة الدراسة في كلية الطب هي ست سنوات مقسمة إلى مرحلتين: مرحلة أساسية Basic (أول ثلاث سنوات) ومرحلة سريرية Clinical (ثاني ثلاث سنوات). والدوام في كلا المرحلتين يختلف جذريا عن الأخرى.

المرحلة الأساسية، بإختصار، هي مشابهة لباقي تخصصات الجامعة. حيث هناك مزيج من محاضرات و دوام مختبرات (كمختبرات الكيمياء وعلم الخلية والتشريح والأحياء الدقيقة والكيمياء الحيوية والفسيولوجيا وعلم الأنسجة).

المرحلة السريرية تختلف عن باقي تخصصات الجامعة حيث أن معظم دوامنا هو في المستشفيات والعيادات. هناك أربع تخصصات رئيسية (باطنية، وجراحة، وأطفال، ونسائية وتوليد) وهي التي أنا أداوم فيها حاليا كسنة سادسة.

الدوام في هذه التخصصات يتطلب حضور ما يعرف بإسم التقرير الصباحي Morning Report. حيث يطلب من كل مجموعة أن ترشح إثنين من طلبتها للمناوبة الليلية في كل يوم في المستشفى (على الأغلب، دوام حوالي 4 ساعات من الساعة الخامسة مساء وحتى التاسعة مساء). هدف المناوبة هو محاكاة الحياة العملية للطبيب من حيث كيفية إستقبال المريض في الطوارئ، ومن ثم إدخال من يحتاج منهم إلى القسم، ومن ثم كيفية طلب الفحوصات المناسبة له. أيضا، يطلب من الطلاب المناوبين تحضير شرح كامل عن بعض أو كل الحالات التي تم إدخالها. في صباح اليوم التالي، يحضر الأطباء الأخصائيون في القسم والكلية ويطلبون من الطلبة المناوبين شرح الحالة أمام زملائهم. خلال ذلك، يتم تصحيح الأخطاء التي إرتكبها الطلاب المناوبون ويتم شرح طريقة التعامل الصحيح مع الحالات المأخوذة.

بعد التقرير الصباحي، نتوجه إلى المستشفى ليقوم الأطباء المشرفين علينا بتدريسنا بجانب أسرة المرضى أو ما يعرف باللغة الإنجليزية بـ: Bedside Teaching. الطب تخصص عملي، وبحسب أنظمة كلية الطب في العالم، فإن معظم تدريس طالب الطب يجب أن يكون في المستشفى بجانب المرضى.

بعد ذلك، نعود إلى كلية الطب لنأخذ سمنارات Seminars. والسمنار هو موضوع معين يطلب من 2-3 طلاب تحضيره عن طريق عمل عرض بور بوينت PowerPoint Presentation عن الموضوع ليقوموا بشرحه لزملائهم الطلبة. دور الدكتورالمشرف على السيمنار في هذا النظام هو كمشرف عام على سير السيمنار وتصحيح أو إضافة معلومات على ما قام الطلبة بتحضيره.

3. هل بالإمكان أن تصف مسارك الأكاديمي منذ كنت في مرحلة المدرسة وحتى الآن؟

أنهيت شهادة الدراسة الثانوية العامة في مدرسة الوسية/الكرك بمعدل 96.1%. وكنت الثالث على محافظة الكرك. أذكر أني كنت الثالث وذلك بسبب إرتفاع معدلات الطلبة في التو
جيهي خلال السنوات الثلاثة الماضية بحيث أنه، على سبيل المثال،الطالب الذي حصل على معدل %97.7 العام الماضي، لم يتوفر لديه مقعد لدخول كلية الطب. في السنة التي دخلت فيها كلية الطب، حصل الطالب صاحب معدل 94.5% على مقعد في كلية الطب.
بالنهاية، المسألة مسألة ترتيب معدلك مع الطلبة الآخرين. يعني، لا يهم إذا كان معدلك 90 أو 98… المهم هو أن أعلى 200 طالب مثلا في المملكة يتقدمون لكلية الطب، سوف يقبلون فيها عن طريق التنافس. مع الأخذ بالإختبار أنني قرأت أن هذا النظام سيتغير مع بداية السنة القادمة. لا أدري إذا دخل القرار حيز التنفيذ.

4. هل أنت سعيد في إختيارك لمسارك الدراسي؟ صف ذلك؟

في البداية، كنت مقتنع بتخصص الطب بناء على رغبة “المجتمع” و”رغبة أهلي”. فهناك شبه قاعدة في مجتمعنا أن من يحصل على معدل عالي يجب أن يدرس الطب ثم يلي ذلك الهندسة.
هناك مقولة باللغة الإنجليزية تقول:

“أحبب عملك.. ولن تعمل يوم آخر حتى نهاية حياتك.Love your job and you will not work another day until the end of your life”.

بناء عليه، ولأنني دخلت التخصص ليس بناء عن معرفة بما يتطلبه، فواجهتني صعوبة في التعود على حضور المحاضرات لساعات طويلة ومن ثم الحاجة إلى الدراسة لساعات أطول. في التوجيهي، قيل لنا، “التوجيهي سيكون أسهل مرحلة في حياتكم”. لم أصدق ذلك!

بعيدا عن التوتر والقلق من كون التوجيهي مرحلة مصيرية في حياة المواطن الأردني، بالفعل، إكتشفت لاحقا بعد دخولي كلية الطب أن هناك شئ أصعب بكثير من مادة الفيزياء والرياضيات في التوجيهي. في الطب أن غير محصور في كتاب معين أو ما يقوله دكتور معين… كتب كثيرة… دكاترة يقولون معلومات أكثر… ومئات الأبحاث الجديدة التي تنشر كل يوم.
على أية حال، بعد تجاوز المرحلة الأساسية من كلية الطب، فدوام المستشفى والتعامل مع المرضى و”حمل السماعة” جعلني مقتنع في إختياري لتخصصي بناء على “رغبتي الشخصية”.
في قصة قد تكون مشابهة، درس أحدهم الهندسة بناء على رغبة أهله بناء على الرغم من أنه أحب اللغة العربية. بعد حصوله على بكالوريوس في الهندسة، عاد هذا الشخص لمقاعد الدراسة الجامعية لينتهي به ليحصل على بكالوريوس في اللغة العربية أيضا. قال هذا الشخص:

“درست الهندسة إرضاء لأهلي… ودرست اللغة العربية إرضاء لنفسي”.

5. إذا خيرت مرة أخرى، هل ستختار نفس مجال تخصصك؟ أم تخصص آخر، ما هو ولماذا؟

نعم، بالتأكيد سأختار نفس التخصص.

6. ما الخلفية التعليمية في المرحلة الثانوية التي ساعدتك على الوصول لهذا التخصص؟

بإختصار، معدلك في التوجيهي هو ما يوصلك إلى هذا التخصص أو غيره من التخصصات التي تتطلب معدل عالي. الطب يعتمد على المواد العلمية خصوصا الأحياء والكيمياء. ومع ذلك، فأن تحصل على علامات كاملة في هذه المواد في التوجيهي لا قيمة له إذا لم تكن علاماتك عالية أيضا في باقي التخصصات (الثقافة العامة والرياضيات مثلا مع أن لا دخل قريب لها بالطب).

كان عنوان قسم في مجلة ماجد الإمارتية يعنوان: ” من كل بستان زهرة”، لذلك فكل المواد في المرحلة الثانوية ساعدتني في الحصول على معدل عالي حتى أقبل في كلية الطب (عليك أن تأخذ زهور من كل البساتين حتى تدخل كلية الطب).

7. ما المهارات العامة والمتطلبات المتخصصة التي إحتجت لها للإلتحاق بهذا التخصص؟

على ماذا يعتمد القبول الموحد للجامعات في الأردن؟ بكلمات أخرى، عن ماذا يسأل طالب التوجيهي الأردني الناجح عندما يقرر إختيار تخصص دون آخر؟ فقط معدل التوجيهي! لا مهارات عامة ولا متطلبات متخصصة تؤخذ في عين الإعتبار لا في تخصص الطب ولا في غيره من التخصصات.

8. هل تحتاج إلى دورات إضافية للإلتحاق في هذا التخصص؟ ما هي؟

مجددا، فقط أحصل على معدل عالي في التوجيهي.

9. ما هي المسؤوليات التي ترتبت عليك للإلتحاق بهذا التخصص؟

 مسؤولية أن الناس يبدأوا بمناداتك بلقب “دكتور” من يوم إعلان نتائج قبولات الجامعات. وباتالي، تشعر أنك يجب أن تكون شخص متزن وصاحب أخلاق عالية (على الأقل، كما قد يقول أحدهم، أمام الناس‼!). لأنك بالنهاية ستتعامل مع بشر وقبل أن يبوح أحدهم لك بمرضه أو يكشف عن جسمه لك، سيهتم، في أغلب الأحيان، بأخلاقك قبل علمك.

10. هل هناك طلب على التخصص من سوق العمل المحلي؟

 حاليا، نعم. قبل شهور قليلة، صرح وزير التعليم العالي في الأردن، الدكتور وجيه عويس، أنه من المتوقع أن تكون هناك بطالة بين خريجي كلية الطب خلال السنوات القليلة القادمة.

11. هل طبيعة هذا التخصص تتطلب العمل أو التطبيق الميداني؟ خارج أم داخل الحرم الجامعي؟

التخصص يتطلب التطبيق “الميداني” (إن صح التعبير) في المستشفيات والعيادات.

12. ما هي خططك المهنية المستقبلية؟ هل تتناسب مع مجال تخصصك الحالي؟ وهل تتوقع أن تكون سهلة التحقيق؟ كيف؟

 خططي المهنية المستقبلية، كمعظم زملائي، هو السؤال الذي كل طلاب دفعتي يسألوه الآن لبعضهم البعض وهو على أبواب التخرج: “شو بددك تتخصص؟”. دفعتي 136 طالب، ولم أسمع أي أحد منهم يقول أن لا يريد أن يتخصص.

التخصص بالتأكيد هو متناسب مع تخصصي الحالي. هل سيكون سهل التحقيق؟ أضع جملة قرأتها في رواية “الحصن الرقمي Digital Fortress” لدان براون:

“لا شئ مستحيل… المتسحيل فقط يأخذ وقت أطول.
Nothing is impossible… The impossible just takes longer”.

 وبالتالي فهي مسألة تصميم وعمل. وكما قال هنري فورد، مؤسس شركة فورد للسيارات:

 “سواء إعتقدت أنك تستطيع، أو إعتقدت أنك لن تستطيع، ففي كلتا الحالتين، أنت على الأغلب محق”.
“Whether you think you can, or you think you can’t–you’re probably right.”

13. ما السمات الشخصية التي قد يحتاجها الطالب الملتحق بهذا التخصص؟

 أهم سمة، حسب ما سمعت من عدد كبير من مدرسينا في كلية الطب، وحسب ما إكتشف أنا لوحدي لاحقا هي: حب الناس!

 إذا لم ترغب في خدمة المرضى، وكانت رغبتك فقط هي جمع الأموال، والتفاخر بكونك طبيب، فأنت على الأغلب لن تكون طبيب ناجح. على الأقل، بحسب وجهة نظري، لن تكون طبيب ناجح عندما تقارن نفسك بمن يتعلموا ويسهروا الليالي بحيث يستطيعوا جمع أكبر قدر من المعلومات لمساعدة المرضى.

 سمات أخرى ضرورية:

أ)      التصميم وهو مهم جدا وذلك بسبب طول فترات الدراسة المطلوبة منك.

ب)      الشجاعة: ولنا في الأخبار التي نسمعها بين الحين والآخر عن الإعتداء على الأطباء خير دليل على أهمية ذلك. إذا أن البعض، ومن ضمنهم أنا، يعزون ذلك إلى عدم خبرة الأطباء بالتعامل مع المرضى وذلك لأن معظم هذه الإعتداءات، وبحسب أحد مدرسينا، تحدث مع الأطباء الجدد. بالإضافة إلى أهمية الشجاعة والقدرة على إتخاذ القراء السريع والحاسم وخصوصا في تخصص الجراحة.

ج)      الإكتفاء بفترات قليلة من مشاهدة التلفاز أو الزيارات الإجتماعية أو غير ذلك… لأن هناك المئات من المحاضرات تنظرك لتقرأها! خلال كتابتي لهذه السطور لحد الآن، لا بد أنه تم نشر العديد من الأبحاث الجديدة… أو تم إكتشاف فيروس جديد أو دواء جديد أو وصف لمرض جديد…

قال أبو ذؤيب الهذلي:

النفس راغبة إذا رغبتها… وإذا ترد إلى قليل تقنع

 إذا أنت لا تستطيع، أو أكثر دقة، لا تريد أن ترد نفسك إلى القليل من الأمور المسلية والمضيعة للوقت، فابحث عن تخصص آخر!

د)      أخيرا، وهو الأهم، أن تجهز نفسك لأن تكون “طالبا” طيلة عمرك. إذا أن هناك من يقول:

“في اللحظة التي يتوقف الطبيب فيها عن كونه طالبا… يتوقف عن كونه طبيب”.

14. هل يمكن أن تقترح علينا أشخاصاُ آخرين أو جهات أخرى يمكن مقابلتهم ولديهم إهتمامات مماثلة؟

1)      طبيب المركز الصحي في السماكية.

2)      أطباء المستشفى الحكومي.

15. ما النصيحة التي يمكن أن تسديها للشخص الذي يفكر في الإلتحاق بهذا التخصص؟

بإختصار:

1)      معدل عالي في التوجيهي.

2)      ما هو الأصعب من الوصول إلى القمة؟ البقاء عليها! لذلك، حتى لو دخلت كلية الطب، فالتحدي الأكبر الذي سيكون أمامك هو أن تستطيع أن تنجح وتتخرج منها. لأنك كل من سيكونوا معك في الدفعة هم أذكياء وأوائل مدارسهم لا بل أيضا، لعدد كبير منهم، أوائل ألويتهم ومحافظاتهم وحتى دولهم! تقريبا، واحد من كل 3 إلى أربع طلاب يدخلون كلية الطب يحولون تخصصهم لأنه لا يستطيعون إكمال الدراسة بها!

3)      عندما تتخرج من كلية الطب: ألف مبروك! ولكن هناك آلاف الأطباء. حتى تستطيع أن تميز نفسك بينهم، وحتى تستطيع أن تستحق لقب طبيب أمام نفسك أولا قبل الناس، فعليك أن تستمر في كونك طالبا!7

نقطة أهم من كل الأعلى: إذا رغبت في دراسة الطب، ولم تستطع الحصول على معدل عالي يؤهلك للحصول على مقعد، فأن تختار تخصص آخر وتقتنع به وتحبه، أحسن من أن تقضي بقية عمرك تتندم على عدم دخول كلية الطب. فالتخصص لا يجعلك شخص ناجح… أنت من تجعل من تخصصك وسيلة لأن تكون أنت شخص ناجح. ومن يعتمد على تخصصه فقط ليكون شخص ناجح في هذه الحياة (سواء مال أو شهرة أو إلخ)، بالنسبة لي، لا يستحق لا تخصصه ولا نجاحه… الكاذب!

أنهي بهذه المقولة:

لا توجد طرق مختصرة لأي مكان يُستحق الوصول إليه!
There are no shortcuts to any place worth going