Archive for April 8th, 2014

08.04.2014 – Ich war heute zu Hause und mein Mantra Thema war heute allein korrupt geworden

• Ich habe heute nicht viel Deutsch gelernt. Forschungen… Und wieder ist mein Blog. Das Thema war heute plötzlich kaputt.  Ich weiß nicht warum. Ich verbrachte mindesten ein Stunde.

• Ich habe heute meinen Unkel zum ersten mal seit Wochen gesehen.

• Was sind die beste Facebook Seiten in Deutschland? Du kannst sie hier sehen: http://www.socialbakers.com/facebook-statistics/germany. Es ist kostenolos. Diese Webseite ist sehr interessant.

• Jemand hat mir heute erzählt, dass er was er mag machen möchte, irgendwas was die andere Leute denken. Er hat das folgende Beispiel gegeben: “Moa’bite, du bloggst seit Jahren. Du magst es, richtig? Du wirst nicht sorgen, wann du weißt, dass Jemand vor mich einmal gesagt hat, dass dein Blog nutzlos Reden enthält (7akee Fadee)”. Es ist sehr interessant, dass es jemanden gibt, der mich kritisieren. Das bedeutet, dass es gibt Leute, die viel von mir gelesen haben um eine Meinung zu bekommen. Ich bin glücklich :). Ich interessiere mich sehr diese Meinung zu wissen. Ich habe einen tollen Artikel auf Arabisch geschrieben.

عرفت اليوم أن هناك شخص يقول أن مدونتي “كلها حكي فاضي”… طيب ليش منحر؟ وأنا بدون على حسابك أو جابرك تقرأ كتابتي؟

اليوم علمت أن أحدهم يقول عن مدونتي أنها تحتوي كلها على “حكي فاضي”. أتوقع أنني أعرف هذا الشخص جيداً ( ( وإن لم أكن أعرفه… فأنا أهدي هذه المقالة لأي شخص كالموصوف أسفله ))… فكرت وأفكر:

• لماذا يشغل هذا الشخص نفسه بمدونتي ليقول للناس أنها تحتوي كلاماً فارغاً؟ ومن يعطيه الحق أصلا ليقيم كما لو أنه كان خبيرا بالتدوين وفائزا على عدة جوائز أدبية؟ وهل كان شخص متعلم أو مثقف أن يستخدم هكذا جملة لوصف كتابة لا تعجبه؟ وهل قرأ الأخ المحترم كل المقالات في المدونة (أكثر من 200)؟

عدد المقالات المنشورة 284 (ولكن بعضها عبارة عن فيديوهات أو صور بدون الكثير من الكتابة )

عدد المقالات المنشورة 284 (ولكن بعضها عبارة عن فيديوهات أو صور بدون الكثير من الكتابة )

ثم لماذا التعميم ووصف كامل المدونة بأنها تحتوي كلاماً فارغاً؟ وهل أنا أدون على حسابه؟ وأخيراً، وهو الأهم من كل السابق، أنا أكثر شئ أحبه في المدونات هو أنها تسمح لي أن أتحدث عما أريد… كيفما أريد… وقتما أريد… وبقدر ما أريد… في المدونات أن لا تجبر أي أحد على دخول مدونتك ناهيك أن يقرأ مقالة فيها! الشركة مقدمة خدمة التدوين لمدونتي، شركة ووردبرس وهي الأشهر عالميا في هذا المجال، كانت غالبا تظهر لي الجملة التالية قبل الدخول إلى المدونة:

“All the World is an Audience”
“كل العالم هو جمهور”

نعم، هذه هو أهم سبب لماذا أنا أحب التدوين… أنا أعرض بضاعتي، لا أفرضها، وكل العالم فعليا قد يكون جمهورا. من أحب أن يدخل إلى المدونة… دخل… ومن لم يحب، فلا أحد يستيطع أن يجبره على ذلك. فلماذا أشعر أن هذا الشخص قائل هذه الجملة كما لو أنه كان مجبورأً أن يدخل إلى المدونة؟

أحترم حق “نجيب محفوظ” في نقد مدونتي بشكل سلبي. ولكن لا أحترم إطلاقا:
– التعميم على كامل المدونة.
– إستخدام مصطلح مثل حكي فاضي. لا أتوقع أن هذه طريقة جميلة لوصف أفكار ضعيفة أو غير مقنعة. أنا لن أستخدم هكذا مصطلح. ولكن إذا أحدهم أحب ذلك، فهو حر وأنا لست باولوا كويلو أو ستيفان كينج، ولكن لا أتوقع أن شخص مثقف سيتخدم هكذا مصطلح عند  نقد كتابة ما.
– الحكي وراء الظهر وعدم كتابة تعليق: ليس لدي “نجيب محفوظ” وقت؟ ممكن… فالمثقفون دائما ليس ديهم وقت كثير خصوصا لكتابة تعليق في مدونة فيها فقط “حكي فاضي”.

في النهاية، نعم قد تكون بعض كتابتي فاشلة وذات أفكار ضعيفة وخصوصا عندما بدأت التدوين قبل 7 سنوات. ولكن أنا فخور بها لأني بالتأكيد تعلمت شيئا منها. أن أتلقي تعليقا يقول لي أن مقالتي غير مفهومة هو أحسن تغذية راجعة لأعرف أن هناك أشياء قد تكون بحاجة إلى التغير… أخيراً… أنا فاشل… أن حكيي فاضي… ولكن أن أكتب ما أريد في مدونتي… أن حر … والحرية، كما قال غاندي، “لا تستحق الإحتفاظ بها إذا لم تتضمن الحرية لعمل الأخطاء“.

Freedom isn’t worth having if it doesn’t involve the freedom to make mistakes - Mahatma Ghandi

الحرية لا تستحق الإحتقاظ بها إذا لم تتضمن الحرية لعمل الأخطاء – غاندي

بناء على ذلك، إلى من قال أن مدونتي “كلها حكي فاضي”، بحب أحكيلك:

التعليقات على كل المقالات في المدونة مفتوحة. أتمنى أن تريني أسباب أن مدونتي تحتوي كلها على “حكي فاضي”. وشكرا على التغذية الراجعة مقدماً.

 أخيراً… أنا فاشل… أن حكيي فاضي… ولكن أن أكتب ما أريد في مدونتي… أن حررررررررررررررر 🙂

لا أنسى أبدا صوت ميل جيبسون في الفيلم الرائع قلب شجاع وهو يقول: حريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة!

لا أنسى أبدا صوت ميل جيبسون في الفيلم الرائع قلب شجاع وهو يقول: حريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة! (مصدر الصورة)

تحديث 31/7/2014:

غيّرت رأيي خلال الأسابيع الماضية… الحكي “الفاضي” مش حرام يتعلق عليه… وإذاحكيي مش منطقي… أي شخص بقدر يعلق علي وكل شخص يتسخدم أي مفردة يحبها، ما دام شايفها منطقية وغير جارحة!

عودة إلى غاندي، وإذا كان بإمكاني التعديل على مقولته: “الحرية لا تستحق الحصول عليها إذا لم تتضمن الحق في نقض وحتى في بعض الأحيان… السخرية من الأفكار والمعتقدات الخاطئة!“. حتى لو في غياب الشخص المنتقد؟ ما دام النقد للأفكار وليس للاشخاص… وباستخدام أسلوب منطقي… فيا هلا ويا مرحبا بهكذا نقد! ولكن أنا شخصياُ سأحوال أن أوصل النقد مباشرة إلى الشخص المعني أولا!… إذا سمح بذلك!